عمليات فحص مسافرين قادمين من الصين إلى تايوان
عمليات فحص مسافرين قادمين من الصين إلى تايوان

أعلنت تايوان الأحد أول وفاة على أراضيها جراء فيروس كورونا المستجد، فيما ارتفعت حصيلة الوفيات جراء الوباء في الصين القارية إلى 1665.

وقال مسؤولون إن رجلا يبلغ 61 عاما من وسط تايوان ويعاني مشاكل صحية، لكنه لم يقم بأي رحلة إلى الخارج مؤخرا، توفي في مستشفى الأحد بعدما ثبتت إصابته بالفيروس.

وهذه خامس حالة وفاة تسجل خارج الصين القارية بعد تسجيل أربع حالات أخرى في الفيليبين وهونغ كونغ واليابان وفرنسا.

وقال وزير الصحة شين شيه-شونغ لصحفيين إن الرجل الذي توفي هو "سائق أجرة غير مرخص له. وكان زبائنه الرئيسيون من الأشخاص الذين زاروا الصين وهونغ كونغ وماكاو".

وأضاف شين أن السلطات تدرس قائمة زبائن السائق وتاريخ سفرهم في محاولة لتتبع المصدر المحتمل للعدوى.

وأشار إلى أنه تم تأكيد انتقال الفيروس إلى أحد أقارب المتوفى وهو رجل يبلغ 50 عاما، رغم أنه لم تظهر عليه أي عوارض.

وأصبح عدد الإصابات المؤكدة في تايوان 20 حالة.

ولا يزال نحو ألف تايواني ينتظرون إجلاءهم من مقاطعة هوباي بؤرة الوباء.

وكانت تايوان أجلت 247 شخصا من مدينة ووهان عاصمة هوباي في وسط الصين في الثالث من فبراير.