قوات النظام السوري تنتشر في حي رشيدين جنوب غربي حلب- 16 فبراير 2020
قوات النظام السوري تنتشر في حي رشيدين جنوب غربي حلب- 16 فبراير 2020

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب روسيا الأحد، إلى وقف دعمها "لفظائع" النظام السوري، كما عبر عن قلق الولايات المتحدة إزاء العنف في منطقة إدلب.

وقال بيان للبيت الأبيض أن الرئيس ترامب أجرى اتصالا هاتفيا مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان، أعرب خلاله عن قلقه من العنف في إدلب في سوريا"، وعن رغبة الولايات المتحدة في أن تنهي روسيا دعمها لفظائع نظام الأسد".

وحققت قوات نظام بشار الأسد مكاسب جديدة الأحد، في هجومها على آخر معقل للمعارضة في إدلب، حيث استولت القوات السورية على ما لا يقل عن 30 قرية وبلدة في ريف حلب الغربي.

وأدى القتال في ريف حلب ومحافظة إدلب المجاورة إلى نشوء أزمة إنسانية، إذ تم تشريد أكثر من 800 ألف مدني من بين حوالي 4 ملايين يقطنون في المنطقة، ليعيشوا في حقول مفتوحة وملاجئ مؤقتة في الغالب وسط ظروف الشتاء القاسية.