صورة لمسعفات صينيات بعدما تم حلق شعرهن
صورة لمسعفات صينيات بعدما تم حلق شعرهن

اتهم مغردون مشفى صيني بإجبار المسفعات العاملات فيه، على حلق شعورهن لإظهار تفانيهن في محاربة فيروس كورونا، وذلك قبل إرسالهن إلى مدينة ووهان.

وتداول المغردون مقطع فيديو يظهر عشرات الممرضات أثناء حلق شعورهن بشكل جماعي، بينما تظهر الدموع في عيون بعضهن.

وردا على الضجة التي أحدثها مقطع الفيديو على مواقع التواصل، أصدر مسؤولو المشفى بيانا زعموا فيه أن العاملات تطوعن بحلق شعورهن بالكامل من أجل تفادي العدوى، بحسب صحيفة "دايلي مايل" البريطانية.

وبدأ الجدل عندما نشرت صحيفة محلية تدعى "غانسو دايلي" الفيديو على حسابها الرسمي السبت، إذ ظهرت بعض العاملات وهن مترددات في حلق شعورهن قبل أن يقدمن على ذلك.

وكانت لجنة الصحة الوطنية في الصين قد أرسلت 21 ألفا و69 مسعفا إلى مدينة ووهان للمساعدة في محاربة فيروس الكورونا.

وارتفع بموازاة ذلك، عدد الوفيات جراء المرض إلى 1900 شخص، فيما قارب عدد الإصابات في الصين إلى 72 ألفا و300 شخص، وإلى 900 في نحو 30 دولة أخرى في العالم.

ورغم هذه الأرقام، سعت منظمة الصحة العالمية الاثنين إلى الطمأنة، مؤكدة أنه خارج مقاطعة هوباي في وسط الصين، لم يصب فيروس كوفيد-19 سوى "نسبة صغيرة جدا من السكان" ويبلغ معدل وفياته حتى الساعة نحو 2 في المئة فقط.