العاصفة دينيس تضرب في شواطئ فرنسا
العاصفة دينيس تضرب في شواطئ فرنسا

رصد فيديو مصور من داخل طائرة كانت في رحلة من المغرب باتجاه بلجيكا لحظة مرورها من قلب العاصفة دينيس التي ضربت أجزاء من أوروبا مطلع الأسبوع الحالي.

وأظهر المقطع كيف عاش ركاب طيران ريان إير فترة مرورهم بالعاصفة، حيث علت الأصوات بالدعوات فيما بكى البعض، وتكللت بعدها بالفرح والتصفيق بعدما أن مروا بسلام.

وكانت السلطات البريطانية قد أطلقت نحو 600 إنذارا من العاصفة دينيس التي رافقتها أمطار غزيرة ورياح عاتية والتي تسببت بتعليق مئات الرحلات الجوية.

وبلغت سرعة الرياح في مناطق جنوب ويلز 150 كيلو مترا بالساعة كما شهدت عدة أودية فيضانا غزيرا.

وعلقت مئات الرحلات الجوية من المملكة المتحدة واليها، كما أعلنت شركتا "بريتيش ايرويز" و"إيزي جيت" التي ألغت السبت وحده 230 رحلة. كما ألغيت أيضا رحلات القطارات في جنوب ولاية ويلز بسبب تجمع المياه على سكك الحديد.

وحالة التأهب القصوى أو "الدرجة الحمراء" تعني التحذير من "ظروف جوية خطيرة" قد تشكّل "خطر موت"، مع مخاوف من اضطرابات في إمدادات الطاقة ووقوع أضرار في منشآت البنى التحتية.

وفي فرنسا تسببت العاصفة بأضرار في شمال غرب البلاد ولا سيما منطقة بروتانيي حيث سقطت أمطار تسببت بفيضانات.

ومساء الأحد أعلنت الأرصاد الجوية الفرنسية أن العاصفة بدأت تهدأ مع تراجع سرعة الرياح إلى ما دون مئة كيلومتر في الساعة.

وكانت خبيرة الأرصاد الجوية ماورا كيلي قد حذرت الأحد من "ازدياد قوة الرياح خلال النهار في ألمانيا، والدنمارك، وجنوب السويد"، وفق وكالة فرانس برس.