مطار رفيق الحريري في بيروت
مطار رفيق الحريري في بيروت

أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد بعد وصول فتاة مصابة على متن طائرة قادمة من إيران.

وقال حسن إن الفتاة في حالة جيدة وتم نقلها إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي في بيروت.

وأعلن الوزير وجود حالتين أخريتين يشتبه بإصابتهما بفيروس كورونا المستجد في لبنان.

وفرضت السلطات اللبنانية إجراءات خاصة واحترازية في مطار رفيق الحريري بعد اكتشاف الإصابة.

وكشفت مصادر في الحكومة للحرة أن الحالة وصلت الى طهران قادمة من الصين وتم عمل عزل لها في إيران قبل ترحيله إلى بيروت.

وسيتم استدعاء كل من كان على متن الطائرة التي أتت من إيران وكانت على متنها الفتاة المصابة بفيروس كورونا، لإجراء الفحوصات اللازمة وعزلهم إذا احتاج الأمر في مستشفى بيروت الحكومي.

وكانت إيران أعلنت الكشف عن 13 حالة مصابة أخرى بكورونا ووفاة حالتين لترتفع حالات الوفاة إلى أربعة.