عناصر من أفراد الشرطة الأميركية - أرشيف
عناصر من أفراد الشرطة الأميركية - أرشيف

أقدم لص على عملية سطو في أحد مطاعم الوجبات السريعة بولاية كنتاكي الأميركية، لكن الحظ لم يكن حليفه، إذ كان الزبونان الوحيدان في المطعم وقتها، زوجين مسلحين من أفراد الشرطة.

 

وتظهر كاميرات المراقبة في المطعم، اقتراب اللص من العاملين وتهديدهم في محاولة لسرقة الأموال الموجودة في صندوقه.

لكن الزوجين المرتبطين حديثا، واللذين تصادف وجودهما في المكان، تصديا له ولاحقاه إلى أن استسلم تحت تهديد السلاح.

وقالت شبكة "آيه بي سي نيوز" الأميركية إن الواقعة تعود إلى ليلة 15 فبراير الجاري حين كانت ضابطة الشرطة بمدينة إليزابيث تاون بمقاطعة لويفيل، نيكول ماكوين برفقة زوجها المحقق تشيس ماكوين، فى المطعم.

وأوضحت شرطة المدينة أن اللص، الذي تم تحديده فيما بعد باسم جاستن كارتر، تم توقيفه بعد ملاحقته من جانب المحقق وزوجته الشرطية خارج المطعم.

وأضافت فى بيان على وسائل التواصل الاجتماعي "حاول رجل مسلح يرتدى قناعا سرقة صندوق المطعم. فقام محقق وضابطة باعتقال المشتبه فيه. واحتجزوه تحت تهديد السلاح حتى وصل ضباط إدارة شرطة مترو لويفيل".

وتبين لاحقا أن كارتر، مجرم مدان استخدم سلاحا سرق من شرطة جيفرسون تاون، وله سجل إجرامى.