ارتفاع عدد حالات الوفاة بسبب كورونا في إيران
ارتفاع عدد حالات الوفاة بسبب كورونا في إيران

أعلن أسد الله عباسي، المتحدث باسم البرلمان العراقي، تسجيل 4 حالات وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع عدد الوفيات إلى 12 حالة.

وقال عباسي إن وزير الصحة أخبر البرلمان خلال جلسة مغلقة لمناقشة ملف تفشى الفيروس في المدن الإيرانية بارتفاع عدد حالات الوفاة إلى 12 شخصا، وارتفاع عدد الإصابات إلى 47 حالة إصابة في البلاد. 

من جهة أخرى، تحدثت تقارير إعلامية معارضة عن عدم صحة الأرقام الحكومية، وأكدت أن أعداد الإصابات بالفيروس بالمئات، كما أن عدد حالات الوفاة بلغت 24 حالة وفاة حتى يوم أمس الأحد.

وتعيش إيران حالة إرباك كبيرة لعدم تمكنها حتى الآن من السيطرة على تفشي هذا الوباء، او ضبطه في المدن الموبوءة، وخصوصا قم التي بدأ الفيروس بالانتشار منها، وأعلن وزير الصحة الإيراني أن لا داعي لعزلها حتى الساعة، على الرغم من أن معظم الحالات التي ضبطت في دول الشرق الأوسط كانت انطلقت من منها.

إيطاليا

وفي سياق متصل، أعلن مسؤول إيطالي تسجيل رابع حالة وفاة، كما تجاوزت عدد حالات الإصابة بالفيروس أكثر من 100 حالة، مما أدى إلى إثارة القلق بين الدول الأوروبية.

ولمحاولة السيطرة على المرض، أعلنت الحكومة الإيطالية إلغاء الاحتفالات السنوية بمهرجان البندقية، كما عدة فعاليات ومناسبات تتعلق بالأزياء والموضة.

وأجلت أربع مباريات كانت مقررة الأحد ضمن المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، أبرزها بين إنتر ميلان وضيفه سمبدوريا، كم تم تأجيل أكثر من 40 مباراة كرة قدم للهواة والناشئين، وعدد من مباريات دوري كرة الطائرة والسلة.

كما أعلنت الحكومة إغلاق 11 بلدة غالبيتها في منطقة لومبارديا بعد اكتشاف 79 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد توفي اثنان منهم الجمعة والسبت، وأغلقت الشركات والمدارس في تلك المناطق وإلغاء الأنشطة العامة من مهرجانات ومسابقات رياضية ورحلات مدرسية وغيرها.