Accessibility links

"بلجيكا بلد معقد".. آلاف المتظاهرين في بروكسل ضد العنف بحق النساء


أحذية حمراء في بروكسل لإدانة العنف ضد النساء، الأحد 24 أكتوبر، 2019

شارك نحو عشرة آلاف شخص، حسب الشرطة، الأحد في بروكسل في تجمع كبير في إطار اليوم العالمي لمناهضة العنف بحق المرأة.

وبعد تكريم النساء اللواتي تعرضن للاغتيال في محطة القطار الرئيسية في العاصمة البلجيكية، تحركت المسيرة باتجاه قصر العدل حيث تم وضع أحذية حمراء رمزا لضحايا جرائم قتل النساء.

وكتب على لافتات رفعها رجال ونساء وأطفال محتجون "كفى" و"لا نريد ضحية أخرى". وذكرت لافتات أخرى عديدة بأسماء 22 ضحية لجرائم قتل نساء منذ بداية 2019 في بلجيكا.

وأمام قصر العدل أحدث المحتجون جلبة ودقوا ناقوس إنذار "للتصدي للصمت" الذي يلف مقتل هاتيك النساء.

وقالت سيلين كودرون إحدى منظمات التجمع الذي دعت إليه مئة جمعية "بلجيكا بلد معقد جدا مع عدة مستويات من السلطة الاتحادية والإقليمية والطائفية. وكل هذه المستويات تقوم بأشياء صغيرة ضد العنف الذي يطاول النساء. لكن أول مطالبنا يتمثل في خطة وطنية".

واضافت "نريد خطة منسقة لتكون متناغمة ويمكن تخصيص ميزانية لها"، مشيرة إلى أهمية الوقاية "على مستويات المجتمع كافة".

وتابعت "أن معاقبة منفذي الجرائم أمر مهم، لكن ما نريده هو ألا يحدث عنف".

وحسب ائتلاف "ميرابيل" غير الحكومي، فقد ارتكبت 98 جريمة قتل بحق نساء منذ 2017 في بلجيكا، منها "20 على الأقل" منذ بداية 2019 وهذه الأرقام "تتجاوز معدل باقي الدول الأوروبية قياسا إلى عدد السكان".

ولمناسبة اليوم العالمي ضد العنف بحق النساء تقدم حزبان سياسيان في بلجيكا (الحزب الاشتراكي وحزب التحدي) كلا على حدة، بمشروع قانون لإدراج جريمة قتل المرأة ضمن القانون الجنائي، حسب ما أوردت وكالة الأنباء البلجيكية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG