Accessibility links

أتليتيكو مدريد يقلب تأخره بالفوز على إيبار


لاعبو أتلتيكو مدريد يحتفلون بفوزهم على إيبار في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم

حافظ أتليتيكو مدريد على بدايته المثالية في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بعدما قلب تأخره (2-صفر) إلى فوز (3-2) على ضيفه إيبار، الأحد، بفضل هدف في الدقيقة الأخيرة من لاعب الوسط توماس بارتي.

واحتفظ فريق المدرب دييغو سيميوني بشباكه دون أن تهتز في أول مباراتين، لكنه تأخر بعد سبع دقائق من البداية بضربة رأس من المهاجم تشارليز البالغ عمره 35 عاما.

وضاعف المدافع انايتس اربيليا النتيجة لإيبار بتسديدة غيرت اتجاهها وسكنت شباك أصحاب الأرض في الدقيقة 19.

وقلص غواو فيلكس المنضم لأتليتيكو الفارق في الدقيقة 27، عندما سجل أول أهدافه في الدوري مع النادي بعدما تلقى تمريرة عرضية من شريكه في الهجوم دييجو كوستا ليضع الكرة في الشباك من مدى قريب.

وأحرز فيتولو، الذي سجل هدف الفوز خارج الديار أمام ليغانيس الأسبوع الماضي، هدف التعادل في الشوط الثاني بتسديدة رائعة قبل أن يلغي الحكم هدفا لدييغو كوستا بداعي التسلل.

لكن بارتي اقتنص هدف الفوز في اللحظات الأخيرة بعدما أظهر قوة وتصميما أمام إثنين من المدافعين داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد بقوة في الشباك.

وبات أتليتيكو الفريق الوحيد في الدوري الإسباني الذي يفوز بكافة مبارياته حتى الآن.

XS
SM
MD
LG