Accessibility links

أحداث البداوي.. بيان للجيش اللبناني والحريري يتصل بجوزيف عون


قوة من الجيش اللبناني في بيروت

أقر الجيش اللبناني في بيان الأحد بإطلاق النار في الهواء والرصاص المطاطي باتجاه المتظاهرين في البداوي.

وقال الجيش إن إطلاق النار تم بعد اعتراض المعتصمين طريق مواطنين أثناء عبورهم الطريق العام، مضيفا أنه اضطر إلى استخدام القوة بعد "تهجم" المعتصمين على عناصره بالحجارة ما أدى إلى إصابة خمسة عسكريين.

وكان العشرات قد أصيبوا إطلاق النار، حيث تأكد وقوع ثلاث إصابات بالرصاص الحي في صفوف المتظاهرين.

وكان رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري قد اتصل بقائد الجيش العماد جوزف عون طالبا منه فتح تحقيق في الحادث، في حين أعلن تيار المستقبل أن ما جرى هو موضع متابعة تمهيدا لمحاسبة المتسببين به محذرا من محاولات وضع الجيش في مواجهة المتظاهرين.

ومع حلول الظلام مساء السبت عطلة نهاية الأسبوع، تدفق المحتجون على الشوارع بأنحاء البلاد مرددين أغاني وطنية وهم يرفعون أعلام لبنان ولافتات احتجاجية.

وانتشرت قوات الجيش وشرطة مكافحة الشغب في الطرق الرئيسية في أنحاء لبنان.

وتمكنت القوات من إعادة فتح بعض الطرق لبضع ساعات صباح السبت قبل أن يعود المحتجون للاحتشاد.

وقال الجيش إنه أطلق أعيرة نارية في الهواء خلال مناوشات مع محتجين بمدينة طرابلس في شمال البلاد مضيفا أن خمسة من الجنود وعددا من المدنيين قد أصيبوا.

وعلى جسر في بيروت وقعت مناوشات بين شرطة مكافحة الشغب والمحتجين الذين جلسوا على الأرض لإبقائه مغلقا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG