Accessibility links

أحد مقتحمي نهائي المونديال 'تم تسميمه'


لحظة نزول اعضاء في فرقة بوسي رايوت لملعب نهائي مونديال روسيا

قالت مجموعة "بوسي رايوت" الغنائية الاحتجاجية ليل الأربعاء إنها تعتقد بأن لأحد أفرادها الذي يتلقى علاجا من وعكة حادة، ربما تعرض للتسمم.

وكان العضو المشار إليه بيوتر فيرزيلوف أحد أربعة أعضاء بالمجموعة اقتحموا نهائي كأس العالم الذي أقيم في روسيا بتموز/يوليو، فيما اعتبرته "بوسي رايوت" عرضا طالبت من خلاله بـ "إطلاق سراح المعتقلين السياسيين كافة" و"السماح بالمنافسة السياسية في البلاد".

وقالت المجموعة في بيان عبر "تويتر" إن "صديقنا وشقيقنا الرفيق بيوتر فيرزيلوف في الإنعاش. حياته في خطر. نحن نعتقد أنه تم تسميمه".

وفيرزيلوف (30 عاما) هو أيضا ناشر موقع "ميديازونا" الإخباري المعني بانتهاكات حقوق الإنسان في روسيا.

وقضى أفراد المجموعة الأربعة عقوبة السجن مدة 15 يوما بعد اقتحامهم ملعب نهائي المونديال في 15 تموز/يوليو.

اقرأ أيضا: اقتحموا نهائي المونديال.. ماذا تعرف عن 'بوسي رايوت'؟

XS
SM
MD
LG