Accessibility links

"أدرك المخاطر التي تواجهونها".. ترامب يخاطب المسيحيين العراقيين


الرئيس الأميركي دونالد ترامب يتعهد بحماية المسيحيين العراقيين في الولايات المتحدة

تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ببذل كل جهد ممكن لحماية المسيحيين العراقيين من الترحيل من الولايات المتحدة.

وقال، الخميس، في تصريحات بمنشأة صناعية بولاية ميشيغان، حيث توجد جالية عراقية كبيرة، إن النائب جون مولينار، وهو جمهوري يمثل إحدى مقاطعات الولاية، أبلغه بحجم التحديات التي تواجهها "الجالية العراقية الرائعة" في ميشغان.

وذكر ترامب أنه يدرك المخاطر التي يواجهها المهاجرون العراقيون المسيحيون إذا ما رحلوا إلى بلدهم الأم، وأضاف "إنه وقت صعب بالنسبة لكثير من المسيحيين في جميع أنحاء العالم".

وعن تمديد تأشيرات الدخول للولايات المتحدة، قال ترامب "سوف نتأكد من أننا نبذل قصارى جهدنا لإبقاء الأشخاص الذين يعلمون لصالح هذا البلد، بعيدا عن الأذى"، من دون أن يحدد من هم المؤهلون للبقاء في الولايات المتحدة.

وكان الأمر التنفيذي الذي وقعه الرئيس ترامب في عام 2017، ويمنع مواطني سبع دول من دخول الولايات المتحدة، بينها العراق، قد تسبب في موجة من عمليات الدهم المتعلقة بالهجرة، وشملت وضع حوالي 1400 عراقي يحملون أوامر ترحيل، في مراكز احتجاز.

وقد وضع مولينار والنائب الأميركي أندي ليفين، وهو ديمقراطي يمثل ضاحية في ديترويت، تشريعات لمنع عمليات الترحيل.

وقال ليفين يوم الخميس "كلمات الرئيس تلهمني بتفاؤل حذر، لكن اسمحوا لي أن أكون واضحا للغاية، يجب تقديم الإغاثة لجميع المواطنين العراقيين الذين سيواجهون الخطر إذا تم ترحيلهم ضد إرادتهم".

ويسعى ترامب للفوز بفترة رئاسية ثانية في انتخابات نوفمبر المقبل وقد تكون ميشيغان، التي فاز بها بصعوبة في 2016، ساحة منافسة شديدة خلال الحملة الانتخابية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG