Accessibility links

أرباح سامسونغ تتراجع بنسبة 38 في المئة


سامسونغ

أعلنت شركة سامسونغ الخميس أن أرباحها عرفت تراجعا خلال الربع الأخير من 2019 مقارنة بنفس الفترة خلال 2018.

وانخفضت أرباح سامسونغ بـنحو 38 في المئة، وذلك بسبب تباطؤ مبيعات قطاع شرائح الذاكرة، وفق بيان للشركة.

وذكرت سامسونغ، أن صافي دخلها بلغ 4.4 مليار دولار في الفترة الممتدة من أكتوبر إلى ديسمبر من العام الماضي

وتراجعت أرباح التشغيل بنسبة 33 في المئة، لكن المبيعات ارتفعت بنسبة 1.05 في المئة خلال الفترة المذكورة.

الشركة قالت كذلك إن دخلها الصافي تراجع بنسبة 51 في المئة، مرجعة ذلك إلى التباطؤ في الاقتصاد العالمي، الذي أشعلته الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وقالت سامسونغ إن الحرب التجارية بين واشنطن وبكين أنهت طفرة استمرت عامين في سوق شرائح الذاكرة، حيث تكسب الشركة غالبية أرباحها.

سامسونغ نوهت في السياق بأن أرباحها الناجمة عن رقائق الذاكرة سجلت انخفاضا، لكن أعمال الرقائق الخاصة بها سجلت ارتفاعا في الأرباح بسبب زيادة الطلب على أجهزة الصور عالية الدقة ورقائق الكمبيوتر عالية الأداء، وفقا للشركة.

وشهدت أعمال شاشات العرض لـ سامسونغ أيضا نتيجة سيئة، وسجلت مبيعاتها تراجعا قدره 12 في المئة عن العام الذي سبقه.

وقالت الشركة "قسم شاشات الهواتف المحمولة شهد انخفاضا في الأرباح بسبب عبء تكلفة أعلى ناجم عن انخفاض معدلات التشغيل وسط ضعف الطلب على بعض المنتجات المتميزة.

وعانت الشاشات الكبيرة من خسارة أكبر بسبب الانخفاض المستمر في أسعار شاشات "أل سي دي".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG