Accessibility links

أمر باعتقال ممثلة إيرانية تعاطفت مع "الفتاة الزرقاء"


النجمة السينمائية الإيرانية سابا كمالي

أصدرت السلطات الإيرانية أمرا باعتقال النجمة السينمائية سابا كمالي بسبب دعمها لفتاة طهران التي انتحرت حرقا احتجاجا على اعتقالها ومقاضاتها لحضورها مباراة لكرة القدم، بحسب ما أوردت وكالة فارس للأنباء المقربة من الحرس الثوري الإيراني.

كانت كمالي قد نشرت منشورا على صفحتها بانستغرام اعتبره المدعي العام الإيراني مهينا للإمام الشيعي الثالث، الحسين بن علي.

وحسب "راديو فاردا"، قالت كمالي إن مشجعة كرة القدم سحر خداياري عانت من معاملة "أكثر قسوة مما عاناه الإمام ورفاقه عندما قتلوا في كربلاء بالعراق في القرن السابع عشر".

وبعد ساعات، حذفت كمالي الرسالة التي قالت إن متعصبين أساءوا فهمها.

وتوفيت الشابة الإيرانية سحر خداياري الثلاثاء في المشفى متأثرة بجراحها. وقد تسببت الحادثة في موجة من ردود الفعل القوية.

وكانت الفتاة ذات الـ 29 ربيعا، اعتقلت في مارس الماضي بعدما حاولت حضور مباراة كرة قدم للرجال في طهران، حيث تمنع النساء من المسابقات الرياضية الخاصة بالرجال في الأماكن العامة.

وقد تم إطلاق سراح الفتاة لاحقا، لكن عندما توجهت إلى مكتب النائب العام في 1 سبتمبر لاستلام هاتفها، قيل لها إن القضية لم تنته بعد، وقد تواجه السجن.

وهنا قامت الفتاة بسكب الجازولين على نفسها ثم أشعلت النار التي أحرقت نحو 90 بالمئة من جسدها، وفقا لمصدر بالمشفى.

وقد أطلق عليها اسم "الفتاة الزرقاء" بسبب لون ناديها المفضل في العاصمة، استقلال إف سي.

وقد أثار موتها سلسلة من ردود الفعل الداعمة من مشاهير وشخصيات بارزة داخل إيران وخارجها.

قالت فرح بهلوي، آخر ملكة في إيران، في بيان "سحر هي الرمز المحترق للأحلام التي يعتز بها نصف سكان إيران. تقاتل النساء الإيرانيات منذ 40 عاما من أجل تحقيق أقل حقوقهن المطلقة".

كما وصف ابنها وريث العرش الإيراني المنفي، الأمير رضا بهلوي ، وفاة سحر بأنها واحدة من أكثر اللحظات إثارة للحزن في حياته. وأضاف أن من المؤكد أن اسمها سيتألق قريبا في قمة ملعب في إيران.

والتزمت العديد من أندية كرة القدم الإيرانية بما في ذلك الأندية الأكثر شعبية في العاصمة ، استقلال ، وبرسيبوليس ، دقيقة صمت قبل تدريباتهم اليومية.

وأثارت وفاة سحر أيضا ردود فعل خارجية قوية.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية أن "وفاة الفتاة الزرقاء سحر خداياري هي دليل آخر على حقيقة أن الشعب الإيراني هو أكبر ضحايا النظام الإسلامي".

وقال نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم في بيان "نادي برشلونة لكرة القدم يأسف جدا لسماعه عن وفاة سحر خداياري. فلترقد في سلام. كرة القدم لعبة للجميع، رجالًا ونساء، ويجب أن يكون الجميع قادرين على الاستمتاع بجمال اللعبة معا في الملاعب. "

وطالب نجما كرة القدم السويدية هيدفيغ ليندل وكوسوفاري أصلاني الفيفا بإنهاء "الفصل العنصري القائم على الجنس" في ملاعب كرة القدم الإيرانية.

ومن المقرر أن يرسل الفيفا وفدا إلى إيران للنظر في القضية.

يشار إلى أن إيران هي الدولة الوحيدة في العالم التي تحظر دخول النساء الملاعب الرياضية، بناء على قانون غير مدون (عرفي) مطبق منذ عام 1980.

XS
SM
MD
LG