Accessibility links

أميركا.. ثاني حالة وفاة مرتبطة بالسجائر الإلكترونية


مراهقة تدخن سيجارة إلكترونية

أعلن مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة، الخميس، وفاة ثاني شخص جراء مرض رئوي حاد يعتقد أنه مرتبط بتدخين السجائر الإلكترونية.

وقالت سلطات الصحة في ولاية أوريغون حيث سجلت الوفاة، إن الضحية التي لم يتم كشف هويتها أو عمرها، توفيت في شهر يوليو بعد تدخين سيجارة إلكترونية تحتوي على الماريوانا.

وأوضح المسؤولون أن الأعراض التي ظهرت على الضحية هي ذاتها لدى مئات الحالات من الأمراض الرئوية الغامضة التي سجلت في الآونة الأخيرة في الولايات المتحدة. ومعظم المصابين بالأمراض الغامضة من المراهقين والشباب.

وفيما قالت سلطات الصحة مؤخرا، إنه على الرغم من عدم وجود منتج واحد للسجائر الإلكترونية في جميع الحالات، إلا أن العديد من المنتجات كانت تحتوي على مادة THC، وهي مادة تؤثر على العقل وموجودة في الماريوانا.

تجدر الإشارة إلى أن حالة الوفاة في أوريغون هي الأولى في الولايات المتحدة المرتبطة بتدخين سجائر إلكترونية تحتوي على الماريوانا، في حين سجلت حالة وفاة أولى في ولاية إلينوي في أواخر أغسطس الماضي، بسبب المرض الرئوي بعد تدخين سيجارة الإلكترونية.

ولا تزال أسباب الوفيات ومخاطر تدخين السجائر الإلكترونية غير واضحة، وتخضع لتحقيقات على المستويين المحلي والفدرالي.

وأعلنت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) تسجيل أكثر من 200 حالة إصابة بأمراض تنفسية في 25 ولاية بعد تدخين سجائر إلكترونية.

وأعلنت ميشغن الأربعاء حظر السجائر الإلكترونية المنكهة، لتصبح أول ولاية أميركية تتخذ خطوة في هذا الإطار، وسط تصاعد القلق بشأن خطورة هذا النوع من التدخين.

XS
SM
MD
LG