Accessibility links

أنجلينا جولي: مكافحة الظلم أولويتي


أنجلينا جولي في الموصل

قالت الممثلة والناشطة الشهيرة أنجلينا جولي إن النهوض بالمساواة من أجل المرأة ومكافحة الظلم ومساعدة اللاجئين هي الجوانب الأهم في حياتها بعد أطفالها الستة.

وصرحت جولي في مقابلة حصرية مع وكالة أسوشيتدبرس الجمعة بأن كل هذه الأمور "بشكل أو بآخر، تسير جنبا إلى جنب".

وخارج إطار الكاميرا، ركزت الحائزة على الأوسكار البالغة من العمر 43 عاما، على مساعدة الملايين من الناس في مواجهة الأزمات والصراعات في العالم، الشغف الذي انتباها بداية من العام 2001 عندما بدأت العمل في مفوضية الأمم المتحدة للاجئين والسفر إلى مخيمات النازحين.

وفي إطار البحث عن حلول، أطلقت جولي في العام 2012 مبادرة منع العنف الجنسي مع وزير الخارجية البريطاني السابق وليام هيغ. وباتت المبادرة مدعومة حاليا من قبل 156 دولة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG