Accessibility links

وزير هندي يعلن وجود إصابة بفيروس "كورونا" في السعودية.. والإمارات تتأهب


موظفان صحيان في مستشفى صيني يرقد فيه مصابون بالالتهاب الرئوي الجديد الذي ينتمي لسلالة الفيروس كورونا

كشف وزير الخارجية الهندي الخميس عن إصابة ممرضة هندية تعمل في السعودية بفيروس كورونا الشبيه بالسارس الذي تسبب في مقتل 17 شخصا على الأقل منذ ظهوره في الصين ،فيما قررت الإمارات اتخاذ إجراءات بحق القادمين إلى مطاراتها من الصين.

وأفادت تقارير إعلامية هندية أن الممرضة قد تكون التقطت الفيروس بينما كانت تعتني بزميلة لها من الفيليبين تحمل الفيروس.

ومع ذلك لم تعلن الرياض أو نيودلهي رسميا حتى الآن عن حالات إصابة بالفيروس.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية الهندي في موراليداران إنه "تم فحص نحو 100 ممرضة هندية يعملن في مستشفى الحياة ولم يثبت سوى إصابة ممرضة واحدة بفيروس كورونا".

وأضاف في تغريدة "الممرضة المصابة تخضع للعلاج في مستشفى عسير الوطني وهي تتعافى بشكل جيد".

وأكد موراليداران لفرانس برس أنه نفس الفيروس الذي يصيب الجهاز التنفسي وأسفر عن وفاة 17 شخصا منذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية.

ومذاك، تم تسجيل إصابات في اليابان وهونغ كونغ وماكاو وكوريا الجنوبية وتايوان وتايلاند وفيتنام وسنغافورة والولايات المتحدة.

الفحص الحراري

وقد أعلنت سلطات مطار دبي الدولي الخميس إنه سيتم اخضاع كل المسافرين القادمين على متن رحلات مباشرة من الصين للفحص الحراري، بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد.

وقالت مطارات دبي في بيان "يجب على جميع المسافرين القادمين على متن رحلات مباشرة من جمهورية الصين الشعبية الخضوع لفحص حراري عند البوابة عند وصولهم".

وبحسب البيان، "سيتم إجراء الفحص عند بوابات مغلقة وآمنة في المطار من قبل هيئة الصحة في دبي وفريق المركز الطبي في المطار".

ويأتي الإعلان بينما يستعد مطار دبي لاستقبال الآلاف من السياح الصينيين قبل عطلة نهاية السنة الصينية الجديدة.

وأعلنت حكومة دبي الخميس أن أكثر من 3,6 ملايين مسافر صيني استخدموا مطار دبي في 2019. كما قالت الحكومة إن نحو 989 ألف سائح صيني زاروا الإمارة العام الماضي مشيرة إلى توقعات بأن يتجاوز عددهم مليون سائح في 2020.

وأودى فيروس كورونا المستجد الذي ظهر في ووهان في وسط الصين بحياة 17 شخصا حتى الآن وأصاب المئات بحسب حصيلة أخيرة أثارت الخشية من تفشيه في العالم أجمع.

وبعد اكتشاف المرض في اليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وتايوان، سُجلت أول إصابة في الولايات المتحدة الثلاثاء لرجل ثلاثيني متحدر من ووهان ويعيش في سياتل في شمال غرب الولايات المتحدة.

وهذا الفيروس هو نوع جديد من سلالة فيروسات الكورونا التي قد تسبب أمراضا غير مؤذية لدى الإنسان كالزكام، لكنها قد تكون مصدر أمراض قاتلة مثل السارس.

ودبي من الوجهات السياحية الكبرى في العالم ويزورها سنويا نحو 16 مليون سائح.

وكانت وزارة الصحة الإماراتية أكدت خلو الدولة الخليجية "تماما" من الفيروس.

وقالت في بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية "الوضع الصحي لا يدعو إلى القلق حيث تتابع الوزارة الوضع عن كثب بما يضمن صحة وسلامة الجميع".

XS
SM
MD
LG