Accessibility links

أخيرا إبراهيموفيتش يبستم.. لكن لماذا؟ شاهد الفيديو


إبراهيموفيتش

لم يستطع النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش أن يتمالك ابتسامته أثناء تأدية طفلة للنشيد الوطني الأميركي قبل مباراة فريقه 'لوس أنجليس غلاكسي' ضد 'سياتل ساوندرز' الاثنين في مسابقة الدوري الأميركي لكرة القدم.

ونشر النجم السويدي الذي قلما يبتسم، حسب المراقبين، تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر، قال فيها عن الطفلة التي تدعى 'ماليا إيما': "أهم لاعب في المباراة".

واستطاعت الفتاة الصغيرة نيل إعجاب إبراهيموفيتش والجماهير بفضل صوتها وأدائها الرائعين للنشيد الوطني الأميركي.

واستطاع إبراهيموفيتش تسجيل هدف بالإضافة إلى تمريرة مفتاحية، لتنتهي المباراة 3- 0 لصالح 'لوس أنجليس غلاكسي'.

وانتقل إبراهيموفيتش إلى النادي الأميركي في آواخر آذار/مارس 2018 مقابل 3 مليون دولار في السنة، واستطاع النجم السويدي تثبيت قدمه بعدما أحرز مجموعة رائعة من الأهداف.

XS
SM
MD
LG