Accessibility links

تقرير: البحرية التركية رحّلت سفينة إسرئيلية شرقي المتوسط


سفينة حربية تركية بجانب سفينة استشكاف نفط تركية - 9 يوليو 20

قال وزارة البنية التحية والطاقة والموارد المائية الإسرائيلية، السبت، إن القوات البحرية التركية رحلت سفينة استكشاف نفطية إسرائيلية قرب قبرص قبل أسبوعين.

وكانت سفينة "بات غاليم" التابعة لمركز أبحاث بحرية في جامعة "بن غوريون"، تجري أبحاثا في المياه الجنوبية لقبرص اليونانية بعد موافقة حكومتها، حسب صحيفة "جيروزالم بوست" الإسرائيلية.

ولا تتمتع أنقرة بسلطة قانونية على تلك المنطقة في البحر المتوسط حيث كان يعمل الباحثون الإسرائيليون، لكن طلبت البحرية التركية من سفينة "بيت غاليم" التركية التوجه جنوبا، وفقا للصحيفة.

واستدعت وزارة الخارجية التركية كبير الدبلوماسيين الإسرائيليين في أنقرة في وقت سابق من هذا الأسبوع، لإبلاغه أن خطة إسرائيل من لإنشاء خط للغاز الطبيعي إلى أوروبا، يجب أن تحظى بموافقة تركيا، حسب "القناة 13" الإسرائيلية.

حادث ترحيل السفينة الإسرائيلية جاء بعد توقيع تركيا وليبيا اتفاقا في 27 من نوفمبر، يتم بموجبه تقسيم الحدود البحرية لكلا الدولتين، وسط معارضة من جانب مصر واليونان.

وقالت تقارير إعلامية إن الاتفاق قد يمدد الجرف القاري لتركيا بنحو الثلث، ما يسمح لها بالمطالبة في احتياطيات النفط والغاز المكتشفة حديثا في شرق البحر المتوسط، وهو ما سيتداخل مع مطالبات اليونان ومصر وقبرص، الأمر الذي من شأنه تأجيج التوتر في منطقة تشهد بالفعل نزاعات على حقوق التنقيب عن الغاز.

وتقول اليونان إنها تتمتع بحقوق سيادية غير متنازع عليها من الناحية القانونية في هذه المنطقة البحرية، لكن الاتفاق الذي أبرمته الحكومة التركية مع نظيرتها الليبية أثار الجدل حول هذه المنطقة.

وقد ردت اليونان على الاتفاقية، بإعلانها طردها السفير الليبي في 6 ديسمبر، بينما أدانت الخارجية المصرية الاتفاق التركي الليبي، وقالت إن "مثل هذه المذكرات معدومة الأثر القانوني".

XS
SM
MD
LG