Accessibility links

حشود عسكرية إسرائيلية على حدود غزة


دبابات إسرائيلية على حدود قطاع غزة

احتشدت دبابات إسرائيلية قرب قطاع غزة وذلك بعد ليلة من شن غارات على القطاع، وإطلاق صواريخ من داخله على إسرائيل، حسب ما أفاد به مراسل الحرة.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي لقناة الحرة إن هذه الحشود موجودة للتعامل مع كل السيناريوهات.

وقال القائم بأعمال وزير الخارجية الإسرائيلية يسرائيل كاتس إنه لا يوجد اتفاق لوقف إطلاق النار مع حماس، حسب ما نقلت وسائل إعلام إسرائيلية الثلاثاء.

وكانت مصادر فلسطينية قالت إن اتفاقا لوقف إطلاق النار قد تم التوصل إليه مع إسرائيل بوساطة مصرية.

وقال وزير الأمن العام الإسرائيلي جلعاد أردان في تصريحات لإذاعة الجيش الإسرائيلي:"سوف نستمر في تكبيد حماس ثمنا باهظا ردا على هجماتها على المواطنين الإسرائيليين، ولذلك كل الإشاعات حول وقف إطلاق النار هي غير صحيحة".

وساد هدوء يشوبه توتر بعد ليلة من إطلاق النار الكثيف حيث قصفت طائرات إسرائيلية أهدافا في أنحاء قطاع غزة، وأطلق مسلحون في غزة صواريخ على إسرائيل.

وحذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء من أنه "مستعد" لاتخاذ مزيد من الإجراءات.

وقال في رسالة عبر مؤتمر الفيديو من إسرائيل خلال المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية (أيباك): "يمكنني أن أقول لكم إننا على استعداد لفعل ما هو أكثر بكثير، وسنقوم بكل ما في وسعنا للدفاع عن شعبنا والدفاع عن دولتنا".

وأغلقت المدارس في جنوب إسرائيل أبوابها الثلاثاء وفرض الجيش قيودا على التجمعات العامة بالقرب من الحدود مع غزة عقب إطلاق عشرات الصواريخ تجاه التجمعات السكانية في المنطقة، بما في ذلك صاروخ سقط على منزل في بلدة سديروت.

وقصف سلاح الجو الإسرائيلي مواقع لحماس وجماعة الجهاد الإسلامي في غزة. وشملت الأهداف مبنى متعدد الطوابق في مدينة غزة قالت إسرائيل إنه مقر للمخابرات العسكرية التابعة لحماس ومكتب رئيس المكتب السياسي لحماس إسماعيل هنية.

وقالت وزارة الصحة في غزة إن سبعة فلسطينيين أصيبوا في الغارات الجوية.

وشنت إسرائيل غارات على غزة بعد إطلاق صاروخ الاثنين من غزة على منزل قرب تل أبيب أصاب سبعة أشخاص بجروح.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه صاروخ محلي الصنع يبلغ مداه 120 كيلومترًا.

وحشد الجيش كتيبتين للدروع والمشاة واستدعى بعض قوات الاحتياط قبل الرد على مواقع حماس في غزة.

وأعلن قادة حماس في وقت سابق أن الوسطاء المصريين توسطوا في تهدئة، لكن إطلاق النار استمر ليلاً قبل أن يعود الهدوء في وقت مبكر من الثلاثاء.

ودفع الهجوم الصاروخي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى اختصار زيارته الى واشنطن والعودة إلى بلاده.

وقبل أسبوعين، تم إطلاق الصواريخ من غزة باتجاه تل أبيب، ورد الجيش الإسرائيلي.

وقال قادة حماس في غزة إن الصاروخ أطلق بطريق الخطأ وانحسر القتال بسرعة.

XS
SM
MD
LG