Accessibility links

إصابة أفراد أمن بانفجار شرقي إيران


طفلة في قرية تابعة لولاية سيستان-بلوشستان على الحدود الإيرانية الباكستانية -أرشيف

أصيب ثلاثة عناصر من الشرطة الثلاثاء في مدينة زهدان جنوب شرق ايران، إثر انفجار قنبلتين يدويتي الصنع، حسب إعلان السلطات الإيرانية المحلية لوكالة تسنيم.

وقال قائد الشرطة في محافظة سيستان-بلوشستان محمد غنبري إن "التحقيق كشف أن الانفجار نتج عن عبوة ناسفة من صنع يدوي".

وأضاف "أن القنبلة الثانية انفجرت قبل تفكيكها وأصابت ثلاثة عناصر من الشرطة بجروح طفيفة".

وأوضح من زهدان عاصمة ولاية سيستان-بلوشستان، أن الشرطة تعمل على كشف هوية الفاعلين لاعتقالهم.

وتبنت مجموعة تطلق على نفسها اسم "جيش العدل" هذا الهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتشكل جيش العدل العام 2012 من عناصر سابقين نشطوا في صفوف منظمة سنية متطرفة قامت بتمرد دام في سيستان بلوشستان حتى العام 2010.

وتبنى جيش العدل في تشرين الاول/اكتوتبر 2018 خطف 12 شرطيا وجنديا ايرانيين في المحافظة نفسها.

وتقع المحافظة على الحدود مع باكستان وافغانستان، وهي فقيرة تشهد كثيرا من الاشتباكات الدامية بين قوات الأمن وانفصاليين بلوش أو مجموعات جهادية تتهم طهران إسلام آباد والرياض بتقديم الدعم لها.

ويشكل البلوش السنة نحو 2% من السكان الإيرانيين الشيعة بغالبيتهم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG