Accessibility links

"إهانة صورة سليماني".. تهمة جديدة لاعتقال المحتجين في إيران


اعتقال شاب بتهمة تمزيق صورة سليماني

في أعقاب إسقاط الطائرة الأوكرانية بصاروخين أطلقهما الحرس الثوري، اندلعت المظاهرات في مختلف المدن الإيرانية، احتجاجا على هذه الكارثة، وقام المتظاهرون بتمزيق صور قاسم سليماني قائد فيلق القدس، والمرشد الأعلى علي خامنئي.

حاول النظام الإيراني النظام إسكات المتظاهرين ومنعهم بالقوة، فقام باعتقال المحتجين بتهمة إهانة صور سليماني.

فقد أعلن قائد شرطة طهران حسين أمس، اعتقال شاب إيراني ، عمره أقل من 18 عاماً، بتهمة تمزيق صورة قاسم سليماني أثناء الاحتجاجات، وفقا لوكالة "إيسنا" الإيرانية.

وأشار قائد الشرطة أنه تم الإفراج عن الشاب بعدها بكفالة.

وفي وقت سابق، تحدثت تقارير صحفية عن اعتقال شخص آخر بتهمة "إهانة" صورة قاسم سليماني.

كما تم اعتقال 4 أشخاص آخرين في مطلع الشهر الجاري في محافظة أصفهان جنوبي البلاد، بتهمة إهانة قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني.

واظهرت مقاطع الفيديو التي تداولها النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، أن المتظاهرون في إيران والعراق، حرصوا أثناء احتجاجاتهم على تمزيق صور سليماني وحرقها.

وفي خطوة نادرة أقرت وكالة أنباء فارس شبه الحكومية بحادثة تمزيق صورة سليماني وبخروج التظاهرات المناهضة للنظام.

وتعليقا على تمزيق صور سليماني في الاحتجاجات، قال المرشد الأعلى: "هل مئات الأشخاص الذين أهانوا صورة سليماني هم من يمثلون الشعب الإيراني؟".

يذكر أن سليماني وعدد آخر من العسكريين، من بينهم نائب قائد ميليشيا الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، قٌتلوا في غارة أميركية في العاصمة العراقية بغداد، في مطلع الشهر الجاري.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG