Accessibility links

دون تفاصيل.. إيران تعلن اعتقالات في قضية إسقاط الطائرة الأوكرانية


تواجه طهران ضغوطات دولية بعد تحطم الطائرة الأوكرانية بعيد إقلاعها

أعلنت السلطات الإيرانية عن اعتقالات على خلفية إسقاط الحرس الثوري طائرة أوكرانية ومقتل كل ركابها، دون أن تحدد عدد المعتقلين أو هويتهم، في وقت تشهد البلاد احتجاجات تطالب بمحاسبة المذنبين.

وتواجه طهران ضغوطات دولية بعد تحطم الطائرة الأوكرانية بعيد إقلاعها من طهران متوجهة إلى كييف ومقتل ركابها الـ 176 ومعظمهم إيرانيون وكنديون، وسط توتر عسكري متصاعد في المنطقة.

وقال متحدث باسم السلطة القضائية إن "تحقيقات مستفيضة قد أجريت وألقي القبض على بعض الأفراد".

ونقلت وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية، الثلاثاء، أنه لم يذكر عدد الأشخاص الذين تم احتجازهم أو تسميتهم.

ودعا الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى إنشاء محكمة خاصة لمحاكمة المسؤولين عن إطلاق صاروخ على الطائرة.

وقال روحاني في خطاب متلفز: "بالنسبة لشعبنا، من المهم جدا بخصوص هذا الحادث أن يحال أي شخص كان على خطأ او ارتكب اهمالا على أي مستوى" الى القضاء، مضيفا "كل الذين يجب ان يعاقبوا، سيعاقبون".

وطالب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو بأن تزود إيران كندا بمعلومات "بكل وضوح" حول إسقاط الطائرة.

وفي مؤتمر صحفي السبت، قال ترودو إنه أبلغ روحاني بأن الاعتراف بأن الطائرة أسقطت بصواريخ إيرانية "يشكل خطوة مهمة، لكن يجب القيام بعدة خطوات أخرى أيضا"، مشددا على ضرورة إشراك بلاده في التحقيق.

وأقرت إيران، السبت، بأنها أسقطت "عن طريق الخطأ" طائرة بوينغ التابعة للخطوط الجوية الأوكرانية الدولية بعيد إقلاعها الأربعاء من طهران، تزامن مع هجوم صاروخي شنته إيران على قواعد عسكرية في العراق تحوي جنودا أميركيين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG