Accessibility links

ابتكار تطبيق يتنبأ بحروب المياه.. ماذا قال عن العراق وإيران؟


عراقي يجمع السمك الميت بسبب تلوث المياه في البصرة في أغسطس 2018

أطلق مطورون الخميس تطبيقا يمكن أن يتنبأ بنزاعات المياه قبل عام من حدوثها، وقد توقع حدوث صراعات حول المياه في العراق ومالي والهند العام المقبل، وأشار إلى أن إيران ونيجيريا وباكستان تواجه مخاطر محتملة.

أداة "الإنذار المبكر" التي تم تطويرها من قبل مبادرة "شراكة المياه والسلام والأمن" (WPS) التي تدعمها الحكومة الهولندية تهدف إلى تنبيه الحكومات والجهات المعنية من أجل تدخل لحل نزاعات المياه.

ويعتمد هذا التطبيق على تقنية "تعلم الآلة" لتحديد مخاطر الصراع على أساس أكثر من 80 متغيرا مثل البيانات عن هطول الأمطار والجفاف والبيانات الاجتماعية والاقتصادية والديمغرافية مثل الكثافة السكانية.

ويعتمد هذا النظام على البيانات الواردة من أقمار وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" ووكالة الفضاء الأوروبية التي تراقب موارد المياه حول العالم، وبيانات الحكومات والهيئات الدولية والمنظمات البحثية ثم يحلل هذه المعلومات لتحديد مناطق النزاعات المحتملة.

وقد تنبأ التطبيق بأكثر من ثلاثة أرباع النزاعات المتعلقة بالمياه في دلتا النيجر الداخلية في مالي في 2017، بحسب (WPS).

وتنبأ التطبيق بتدهور الوضع في محافظة البصرة العراقية التي يعاني سكانها من الحصول على المياه الصالحة للشرب، مع العلم أن أكثر من 120 ألف شخص في البصرة أدخلوا المستشفيات العام الماضي بسبب شربهم مياه ملوثة.

وتقول الأمم المتحدة إن حوالي 36 في المئة من سكان العالم يعيشون في مناطق تعاني من شح المياه، مشيرة إلى أن هذه النسبة مرشحة للارتفاع بسبب النمو السكاني وتسارع اتساع الرقعة الحضرية، وزيادة الطلب الاقتصادي على المياه.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG