Accessibility links

اتهام كنيس بواشنطن بانتهاكات جنسية


تعبيرية _ أرشيفية

تقاضي أسر ثماني أطفال كنيسا يهوديا بارزا في العاصمة واشنطن، بتهمة تجاهل شكاوى من انتهاكات جنسية على يد أحد المدرسين لأطفال في روضة تابعة للكنيس.

وقدمت العائلات لائحة دعوى من 239 صفحة الاثنين للمحكمة العليا في العاصمة، حسب ما نقلت شبكة "سي أن أن".

وتزعم الدعوى أن مدرسا كان قد دأب على أخذ أطفال أعمارهم لا تتجاوز أربع سنوات إلى مناطق خالية ضمن حرم الروضة وانتهاكهم جنسيا لفترة تزيد على العام.

ووجهت العائلات الدعوى ضد مديرة مرحلة التعليم المبكر بالمجمع اليهودي وليس للمدرس الذي قام بالانتهاكات الجنسية، إذ تشير الدعوى إلى أن المديرة تجاهلت التحذيرات والشكاوى من الأهالي بخصوص ممارسات المدرس.

وقالت إيمي روتنبرغ المتحدثة باسم الكنيس لصحيفة "واشنطن بوست" إن الكنيس على معرفة تامة بالقضية والادعاءات، وتنفي بعض المزاعم بالإهمال الموجه لهم.

وأضافت أنه تم إبلاغ السلطات الأمنية في آب/ أغسطس من العام الماضي بعد إبلاغها بالانتهاكات، بالإضافة إلى تبليغ إدارة حماية الأطفال.

XS
SM
MD
LG