Accessibility links

الشرطة البرازيلية تحقق في فيديو لنيمار


نيمار مع زميله داني الفيش وعدد من عارضات الأزياء

تحقق السلطات البرازيلية في شريط فيديو نشره لاعب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، البرازيلي نيمار دا سيلفا، عن امرأة اتهمته باغتصابها.

وكان نيمار قد اتهم الجمعة في البرازيل باغتصاب المرأة في باريس الشهر الماضي.

ونفى نيمار الأحد تلك الاتهامات، وقال إنه كان ضحية لمحاولة ابتزاز.

وقال في شريط فيديو على حسابه في إنستغرام "إن ما حدث كان العكس تماما.. أنا مستاء جدا في هذه اللحظة".

تقول الشاكية وهي برازيلية إنها تعرفت على نيمار عبر الإنستغرام، وبعد ذلك "دعاها إلى باريس بعد أن وفر لها تذاكر السفر والإقامة"، حسب تقرير الشرطة.

"ذكرت الضحية أن نيمار ظهر في الفندق في مساء يوم 15 أيار/ مايو فيما يبدو ثملا. وبعد أن تبادلا الأحضان، أصبح نيمار عنيفا وشارك بعنف في عملية اتصال جنسي ضد إرادة الضحية"، حسب التقرير.

وفي شريط الفيديو، أكد نيمار أن لقاءه مع الشاكية كان "علاقة بين رجل وامرأة، داخل أربعة جدران.. لكنه كان فخا وقعت فيه".

وقال محامي نيمار في مؤتمر صحفي إن اللاعب "كان ضحية لمحاولة ابتزاز، مارسه محام من مدينة ساو باولو".

وختم نيمار مقطع الفيديو بإظهار نصوص جنسية وصور حميمة، قال إنها متبادلة مع الشاكية، منذ آذار/مارس الماضي، حسب المقاطع المصورة.

XS
SM
MD
LG