Accessibility links

اتهما بالتحريض على التظاهر.. حملة للإفراج عن أردنيين معتقلين في مصر


مظاهرات ضد السيسي في مصر

تحتجز سلطات الأمن المصرية، منذ عدة أيام مواطنين أردنيين إلى جانب آخرين من جنسيات أجنبية على خلفية التظاهرات المناهضة لحكم الرئيس المصري عبد الفتاح السياسي التي شهدتها مدن مصرية.

وظهر عبد الرحمن الرواجبة (24 عاما) وثائر مطر (24 عاما) في مقطع فيديو بث خلال برنامج يقدمه الإعلامي المصري عمرو أديب الثلاثاء وهما يعترفان بالتهم الموجهة لهما والمتعلقة بالتحريض على التظاهر في مصر.

وإلى جانب هذين الشخصين، عرض عمرو أديب اعترافات لأشخاص آخرين يحملون جنسيات تركية وهولندية وفلسطينية وسودانية تتعلق بذات التهم.

وكانت السلطات المصرية قد أعلنت القبض على عدد من المواطنين العرب والأجانب أثناء المظاهرات التي خرجت في القاهرة ومدن مصرية أخرى الجمعة الماضي للمطالبة بإسقاط الرئيس السيسي.

وخرجت التظاهرات بعد دعوة المقاول محمد علي إليها. واعتقلت السلطات نحو ألف شخص بعد التظاهرات، حسب منظمات حقوقية.

"اعترافات كاذبة"

ويروي المخرج المصري باسل رمسيس الذي تربطه علاقة صداقة مع الرواجبة أنه "كان آخر من تحدث معه قبل اعتقاله يوم الاثنين الماضي".

ويضيف رمسيس على صفحته في فيسبوك أن "عبد الرحمن كان مهتما بالسينما وشارك معه في ورشتين أقيمتا في ديسمبر وأبريل الماضيين في مصر".

ويتابع أن جميع ما جاء في الاعترافات التي قدمها عمرو أديب "كاذبة"، وأن عبد الرحمن يساري، لكن اهتمامه الأساسي بالسينما، و لا يمارس أي نشاط سياسي.

ويجزم رمسيس أن عبد الرحمن اعتقل من منزله فجر الاثنين، بعد أن كانت الشرطة قد أوقفته لنحو ربع ساعة في الشارع مساء الأحد وفتشته وفتشت هاتفه ثم أخلت سبيله.

لكن الأمن المصري وقع بخطأ فادح، وفقا للمخرج رمسيس، عندما بدأ باستخدام هاتف الرواجبة أثناء اعتقاله للدخول على حسابه في فيسبوك وإعطاء إعجاب لمنشورات "تهاجم أو تشتم السيسي".

أما مطر زميل الرواجبة فقد اعتقل من قبل الشرطة المصرية يوم الأحد الماضي أثناء تجواله في منطقة ميدان التحرير وسط القاهرة وفقا لموقع حبر الأردني.

وينقل الموقع عن نجم وهو شقيق مطر قوله إن شقيقه كان "مهتما بتعلم اللغة الألمانية بهدف إكمال دراساته العليا في ألمانيا، وقد نصحه أستاذه في الأردن بأن يكمل تعلم الألمانية في مصر بسبب كلفتها المادية القليلة نسبيا".

ويضيف أن مطر "سافر إلى مصر في فبراير من هذا العام وقضى خمسة شهور هناك حتى أتم صف اللغة الألمانية في معهد غوته في القاهرة ومن ثم عاد إلى الأردن".

ويتابع : "في مطلع شهر سبتمبر سافر مطر لمصر بهدف السياحة وزيارة أصدقائه في صف الألمانية، وكانت لديه نية في مواصلة دراسة الألمانية في معهد غوته".

ويشير نجم إلى أن شقيقه "ليس عضوا في أي حزب ولا ينخرط في أي نشاط سياسي في الأردن أو خارجه وأن الاعترافات التي عرضت له مجرد أكاذيب".

"رجعوا ولادنا"

وأطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي وأفراد من عائلتي المعتقلين حملة تطالب بإطلاق سراح الشابين الأردنيين تحت عنوان "رجعوا ولادنا".

وكانت وزارة الخارجية الأردنية قالت في بيان الأربعاء إنها تتابع "حيثيات اعتقال المواطنين الأردنيين في مصر".

وفي البيان نفسه، أعلنت الخارجية أن السلطات المصرية أفرجت عن معتقل أردني آخر، هو محمد النظامي، اعتقل أثناء تواجده في ميدان التحرير، بالتزامن مع اعتقال ثائر وعبد الرحمن.

XS
SM
MD
LG