Accessibility links

ارتفاع وفيات فيروس كورونا في الصين بتسجيل 64 وفاة جديدة والبنك الدولي يتدخل 


فيروس كورونا

ارتفع عدد الوفيات المؤكدة في الصين جراء فيروس كورونا المستجد إلى 425، بعد إعلان السلطات في مقاطعة هوبي الثلاثاء تسجيل 64 وفاة إضافية.

وقالت لجنة الصحة في المقاطعة أيضا إن هناك زيادة حادة في عدد الأشخاص المصابين بالفيروس، مع وجود 2345 إصابة جديدة مؤكدة في هوبي، بؤرة انتشار الوباء.

وبحسب إحصاءات الحكومة المركزية، فإن هناك في المجموع 19950 إصابة داخل الأراضي الصينية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوا شونيانغ في مؤتمر صحافي الاثنين "ما تحتاج إليه الصين بشكل عاجل هو أقنعة طبية، وبزات ونظارات وقاية".

وسُجلت أول وفاة بالمرض خارج الصين، مع إعلان منظمة الصحة العالمية الأحد وفاة صيني في الفيليبين، مشيرة إلى أنه يتحدر من ووهان ويبلغ من العمر 44 عاما.

ووصل الفيروس إلى أكثر من 27 دولة في العالم بأكثر من 13 ألف إصابة.

وأدى انتشار الفيروس إلى حالة طوارئ في كثير من البلدان، وتزايدت في الأيام الأخيرة عمليات إجلاء كثير من الدول لمواطنيها من الصين.

البنك الدولي يدعو إلى تعزيز الرقابة

دعا البنك الدولي الاثنين جميع الدول إلى "تعزيز رقابتها الصحية واستجابتها" لفيروس كورونا المستجد، قائلا إنه يُجري مراجعة للإمكانات المالية والتقنية التي يمكن حشدها سريعا.

وقالت المؤسسة في بيان إن "البنك الدولي يُجري مراجعة للإمكانات المالية والتقنية التي يُمكن حشدها سريعا من أجل دعم البلدان المتضررة".

وأضافت "ندعو جميع الدول إلى تعزيز الرقابة الصحية والاستجابة، وهو أمر ضروريلاحتواء انتشار هذا الوباء والأوبئة التي قد تظهر مستقبلا".

وأشار البنك الدولي إلى أنه يجري محادثات "وثيقة مع الشركاء الدوليين لتسريع الاستجابة الدولية بهدف مساعدة البلدان على إدارة هذه الأزمة الصحية العالمية".

وقال البنك الدولي إنه يُقيم "العواقب الاقتصادية والاجتماعية" للوباء، مؤكدا أنه يدعم "جهود الصين للاستجابة له، بما في ذلك الجهود الهادفة إلى انعاش اقتصادها مجددا".

وشدد البنك على "استعداده لدعم جميع البلدان" المتعاملة معه، "خصوصا تلك الأكثر فقرا والأكثر ضعفا، من أجل المساعدة في إدارة العواقب المستقبلية لهذه الأزمة على شعوب" هذه الدول.

إجراءات وقائية

وأعلنت الرابطة الدولية لخطوط الرحلات البحرية الاثنين أنه سيتم منع الركاب وأفراد الطواقم الذي سافروا مؤخرا إلى الصين من الصعود على متن السفن السياحية في أنحاء العالم، في ظل ازدياد المخاوف حيال فيروس كورونا.

وأفادت الهيئة في بيان أن أعضاءها يتخذون إجراءات وقائية إضافية لمنع تفشي الفيروس على متن سفنهم السياحية، حيث يمكن أن تنتقل العدوى بشكل سريع.

وقال مكتب الهيئة في هامبورغ في بيان "حظر أعضاء الرابطة الدولية لخطوط الرحلات البحرية حركة أفراد الطواقم من البر الصيني الرئيسي وسيمنعون أي فرد سواء كان ضيفا أو من أفراد الطاقم سافر من أو عبر البر الصيني الرئيسي خلال الأيام الـ14 الماضية من الصعود على متن السفن".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG