Accessibility links

استعدادا لاحتمال الرد على مقتل البغدادي.. قوات أميركية تتخذ إجراءات أمنية "استثنائية" بسوريا


قال مسؤول في البنتاغون إن القوات الأميركية تستعد لاحتمال رد من الإرهابيين على مقتل زعيم "داعش" أبو بكر البغدادي

قال مسؤول رفيع في البنتاغون لـ "الحرة" إن قوات أميركية ستتخذ إجراءات أمنية استثنائية داخل سوريا استعدادا لاحتمال قيام عناصر إرهابية بالرد على عملية قتل البغدادي.

ووصف المسؤول العملية بأنها "ثمرة تعاون" أجهزة استخباراتية أميركية، أبرزها: وكالاتا الاستخبارات المركزية الـ "سي آي إيه" والاستخبارات العسكرية الـ" دي آي إيه".

وأكد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأحد، مقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي، كاشفا تفاصيل العملية التي نفذتها القوات الأميركية الخاصة شمال غرب سوريا.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، إن البغدادي قتل بعد تفجير "سترته" الناسفة إثر محاصرته من قبل القوة الأميركية داخل نفق، كان يدرك زعيم داعش أنه كان مغلقا، وفق الرئيس الأميركي.

وأوضح الرئيس الأميركي أن البغدادي دخل إلى نفق ولاحقته الكلاب وكان يصرخ ويبكي خلال هروبه، مشيرا إلى أنه "مات كالكلب والجبان" مع "عدد كبير" من أنصاره.

من جهته، توقع القائد العام لقوات سوريا الديموقراطية مظلوم عبدي الأحد أن "يثأر" تنظيم "داعش" لمقتل زعيمه أبو بكر البغدادي في إدلب في سوريا.

وكان عبدي أعلن في وقت سابق الأحد عبر موقع "تويتر" أن العملية التي قتل على أثرها البغدادي تمت بـ"عمل استخباراتي مشترك" مع واشنطن أدى إلى القضاء على زعيم التنظيم المتطرف.

وقال عبدي لوكالة فرانس برس في رسائل نصية عبر الهاتف "الخلايا النائمة ستثأر للبغدادي. لذا كل شيء متوقع. بما فيها مهاجمة السجون" الواقعة تحت سيطرة قواته والتي يقبع فيها الآلاف من عناصر التنظيم المتطرف.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG