Accessibility links

"استفزاز عدواني" وطلقات تحذيرية.. فيديو للحادث الخطير بين البحرية الروسية والأميركية


سفينة حربية روسية تقترب "بشكل عدائي" من مدمرة أميركية

كشفت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الجمعة، عن تصرف عدواني للبحرية الروسية في بحر العرب، بعد أن كادت إحدى سفنها تتصادم بسفينة أميركية.

وبحسب أسطول البحرية الأميركي الخامس، الذي نشر مقطع فيديو يوضح ما حدث، تجاهلت السفينة الروسية طلقات تحذيرية البارجة "يو.إس.إس فراغوت" الأميركية، واقتربت حتى مسافة قصيرة جدا قبل التفافها بعيدا، متفادية التصادم.

وقالت الأسطول، الذي نشر فيديو للحادث، "في وقت بادرت السفينة الروسية إلى التحرك، فإن التأخر في بادئ الأمر للامتثال بالقوانين الدولية أثناء اقترابها بشكل عدائي زاد من خطر وقوع تصادم".

سفينة حربية روسية تقترب "بشكل عدائي" من أخرى أميركية
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:51 0:00

وكانت السفينة الأميركية قد أطلقت خمس طلقات تحذيرية قصيرة، كما هو متعارف عليه دوليا لتجنب الاصطدامات، وطالبت السفينة الروسية تغيير مسارها بما يتوافق مع التعليمات الدولية في الطرق البحرية.

ورفضت السفينة الروسية مبدئيا، لكنها بالكاد غيرت مسارها في النهاية، حينما كان الاصطدام وشيكا جدا.

وقال مسؤول في البحرية الأميركية إن سفينة "فاراغوت" التي كادت أن تصطدم السفينة الروسية بها، تتبع لحاملة الطائرات الأميركية "هاري ترومان"، ومهمتها اعتراض أي سفن يحتمل أن تكون للعدو، لمنعها من الوصول إلى حاملة الطائرات.

وقال مسؤولان دفاعيان إن السفينة الروسية اقتربت لمسافة 180 قدما من السفينة الأميركية، ما أدى لتلامس حوافها ببعضها البعض.

ويعد هذا الاستفزاز الأحدث ضمن سلسلة من الحوادث بين بحرية البلدين، الأمر الذي وصفه مسؤولون في الولايات المتحدة بأنه غير آمن واستفزازي.

والاستفزاز الروسي يأتي عقب 7 أشهر من اقتراب سفينة روسية من أخرى أميركية في يونيو الماضي، ما دفع الأخيرة لإجراء مناورة لتفادي التصادم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG