Accessibility links

اشتباكات بين الجيش الإسرائيلي ومتظاهرين فلسطنيين


متظاهر فلسطيني بين قنابل غاز أطلقها الجيش الإسرائيلي - 26 نوفمبر 2019

أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني، الثلاثاء، بارتفاع عدد الإصابات على حاجز بيت إيل، المدخل الشمالي لمدينة رام الله بالضفة الغربية، إلى خمس عشرة إصابة.

وأضاف البيان أنه تم نقل بعض الإصابات إلى مستشفى رام الله، والتعامل مع بعضها ميدانيا، وسط اشتداد المواجهات بين الجيش الإسرائيلي من جانب، ومتظاهرين فلسطينيين من جانب آخر.

وكان الجيش الإسرائيلي قد استخدم عددا كبيرا من قنابل الصوت والغاز والرصاص الحي والمطاطي في مواجهة التظاهرات الفلسطينية، وفقا للهلال الأحمر.

وتأتي المظاهرات عقب دعوة القوى السياسية الفلسطينية للخروج في المدن، وعلى نقاط التماس مع الجيش الإسرائيلي احتجاجا على القرار الأميركي الأخير باعتبار الاستيطان الإسرائيلي لا ينتهك القانون الدولي.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلنت في 18 نوفمبر، أن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية "لا تتعارض مع القانون الدولي"، ما شكل انعطافة حادة في سياسة أميركية معتمدة منذ عقود بشأن المستوطنات، وأصبح يتناقض مع مواقف معظم الدول.

وقد رحبت إسرائيل على لسان رئيس الوزراء، بنيامين نتانياهو، بالإعلان الأميركي الذي وصفه بأنه "سياسة تصحح خطأ تاريخيا"، دانته السلطة الفلسطينية.

XS
SM
MD
LG