Accessibility links

اشتدت الرياح وهطل المطر.. لم تحرك هذه الضابطة ساكنا


صورة للضابطة- من حساب شون ويلكيرسون على فيسبوك

لم تمنعها الرياح العاتية والأمطار الغزيرة من أداء واجبها الوطني والإنساني تجاه زميل لها.

في جنازة عسكرية لأحد أفراد القوات المسلحة الأميركية في ولاية آلاباما الجمعة الماضية، لفتت ضابطة وقفت وسط الأمطار والرياح انتباه الحاضرين.

هطلت الأمطار بشدة، والرياح وصلت سرعتها إلى 20 ميلا في الساعة.

انقلب الغطاء الذي وضع لحماية المشيعين من المطر، فصب الماء صبا على رأس الضابطة، ومع ذلك لم ترمش بعينيها واحتفظت بوضعيتها العسكرية الصارمة خلال الجنازة، بحسب أحد أقارب المتوفى.

شون ويلكيرسون الذي توفي جد زوجته طلب من أصدقائه على فيسبوك مساعدته في التعرف على المرأة التي قال إنها لا تزال حديث العائلة حتى اليوم.

ويلكيرسون الذي تقول صفحته إنه يخدم في الجيش الأميركي كتب في المنشور المرفق بصورتها إنه لم يشهد من قبل مثل هذا الأداء المنضبط طيلة 18 عاما في الخدمة.

يسعى الضابط الأميركي إلى إظهار العرفان للضابطة، التي لم يستطع معرفة هويتها لأنها غادرت بسرعة بعد انتهاء المراسم.

XS
SM
MD
LG