Accessibility links

اشتراها قطري من آل ثاني.. عائلة إيطالية تطالب بماسة الـ 40 مليون دولار


الماسة- الصورة من christies.com

قالت عائلة إيطالية إن ماسة يقدر ثمنها بـ40 مليون دولار واشتراها أحد أفراد العائلة الحاكمة في قطر هي ملك لهم وما كان يجب أن تباع للقطري لأنها تعرضت للسرقة.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز، رفعت العائلة دعوى قضائية على دار المزادات "كريستيس" التي باعت الماسة "Princie" أمام المحكمة العليا في نيويورك، ومن المقرر أن تبدأ جلساتها هذا الأسبوع.

وقالت العائلة التي يتحدر منها سياسي إيطالي إن شقيقهم من زوج الأم هرب بالماسة بعد وفاة والدته، وباعها للقطري مدعيا ملكيته لها.

أما المشتري فهو الشيخ جاسم بن عبد العزيز آل ثاني وزوجته هي الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيسة "متاحف قطر"، وواحدة من أكثر الشخصيات الفنية المؤثرة.

وتعود الماسة إلى القرن الثامن عشر، وتم استخراجها من منجم في الهند، وكانت ضمن مقتنيات مملكة "نظام حيدر أباد" الهندية.

وقالت الصحيفة إن الماسة اشتراها سيناتور إيطالي يدعى أنجيليلو عام 1690 كان مولعا باقتناء الماسات، وبعد وفاته في عام 1973 لم تظهر.

دار المزادات قالت إنه أهداها لزوجته ينقل ملكيتها لها، وبعد وفاتها حاول أبناء السيناتور إقناع ابنها بملكيتهم لها لكنه أكد أنه ورثها عن أمه. وتبين أنه باعها في سويسرا بقيمة 20 مليون دولار.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG