Accessibility links

هتافات مناوئة في تأبين أحد قتلى احتجاجات إيران


جانب من احتجاجات إيران - أرشيفية

أظهرت لقطات مصورة نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي محتجين إيرانيين يرددون هتافات سياسية يوم الخميس، أمام قوات الأمن، أثناء إحياء ذكرى الأربعين لشاب قُتل في الاحتجاجات التي وقعت الشهر الماضي.

وتظهر الصور، التي لم يتسن لرويترز التحقق منها، امرأة تصرخ قائلة "الموت للدكتاتور"، بينما كان أشخاص حولها يركضون في محيط المقبرة ببلدة كرج.

ونشر موقع إيران إنترناشيونال مقطعا مصورا يظهر جانبا من الهتافات.

وتظهر لقطات مصورة أخرى طائرة هليكوبتر تحلق على مقربة وقوات الأمن حول المقابر.

وأفادت منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي بإلقاء القبض على بعض المحتجين عند مقبرة الشاب بويا بختياري (27 عاما)، لكن لم يتسن لرويترز التأكد من ذلك.

وكشفت لقطات مصورة أخرى أيضا أن مراسم تأبين أُقيمت في عدد من المدن الإيرانية الأخرى تكريما للذين قتلوا خلال الاحتجاجات في الآونة الأخيرة.

وتحولت المظاهرات التي بدأت احتجاجا على رفع أسعار البنزين إلى احتجاجات سياسية الشهر الماضي لتفجر أكثر الحملات دموية منذ قيام الجمهورية قبل أربعة عقود.

وقال ثلاثة مسؤولين في وزارة الداخلية الإيرانية لرويترز إن نحو 1500 شخص قُتلوا خلال أقل من أسبوعين من الاضطرابات، على الرغم من أن جماعات حقوقية دولية قدرت العدد بأنه أقل من ذلك بكثير. ووصفت إيران التقرير بأنه "أخبار زائفة".

وذكر مركز حقوق الإنسان في إيران، ومقره نيويورك، أن السلطات اعتقلت يوم الإثنين والدي بختياري بعد رفضهما إلغاء المراسم عند قبره. وأشار المركز إلى أن بختياري قتل برصاصة في الرأس في كرج في 16 نوفمبر.

وقالت وكالة أنباء إيرانية يوم الأربعاء إن السلطات رفعت درجة تأهبها تحسبا لخروج احتجاجات يوم الخميس، وفرضت قيودا على خدمات الإنترنت عبر الهاتف المحمول في عدة أقاليم.

وقال مرصد "نتبلوكس" لمراقبة خدمات الإنترنت يوم الخميس إن بعض شبكات الهاتف المحمول في إيران اقتصرت خدمتها على خمسة في المئة فقط من المعدل المعتاد.

وأضاف المرصد على تويتر "الاتصال بالإنترنت عبر الهاتف المحمول انخفض مجددا في إيران وسط تقارير عن تعزيزات أمنية.. تظهر بيانات الاتصال بالشبكة معدلات نسبتها خمسة في المئة من الخدمة الاعتيادية في شبكات بعينها... ولا يزال هذا الأمر مستمرا".

ونقلت وكالة "تسنيم" شبه الرسمية للأنباء عن قائد الشرطة حسين رحيمي قوله إن العاصمة طهران لم تشهد أي أحداث أمنية يوم الخميس.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG