Accessibility links

اعتقال مشجعين في الأردن بسبب "عبارات مسيئة" خلال مباراة الكويت


جانب من الجمهور الأردني خلال المباراة مع الكويت

اعتقلت السلطات الأمنية في الأردن شخصين بتهمة إطلاق "عبارات مسيئة" خلال مباراة لمنتخب النشامى مع نظيره الكويتي (0-0) ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا وكأس العالم جرت في عمان الخميس.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا" عن المتحدث باسم مديرية الأمن العام قوله إن السلطات اعتقلت شخصين تمهيدا لضبط باقي المتورطين في الحادث.

وشهدت مباراة الأردن والكويت قيام مجموعة من مشجعي منتخب النشامى بالهتاف باسم رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين الذي غزا الكويت في عام 1990.

وأظهرت لقطات مصورة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شخصا يطلب من المشجعين الأردنيين الهتاف باسم صدام حسين وهو ما حصل بعد ذلك في أحد مدرجات ملعب المباراة.

بالمقابل أظهرت لقطات أخرى مشجعين كويتيين وهم يجلسون في مدرج مجاور وهم يراقبون الجماهير الأردنية من دون أي رد فعل.

وتسببت الحادثة في ردة فعل غاضبة ورافضة من قبل كويتيين وأردنيين على حد سواء على منصات التواصل الاجتماعي، فيما حاولت جهات رسمية من كلا البلدين تهدئة الغضب.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في سلسلة تغريدات على تويتر إن بلاده تدين وترفض أي إساءة لدولة الكويت.

كما استنكر مجلس النواب الأردني واتحاد كرة القدم "الهتافات المسيئة التي صدرت عن بعض الجماهير"، واعتبرا أنها لا تمثل الشعب الأردني.

من جهته وصف سفير دولة الكويت لدى الأردن عزيز الديحاني الجمعة الهتافات بأنها "غير مسؤولة" ومحاولات "رخيصة" للمساس بالعلاقات مع الأردن، وفقا لما نقلت عنه وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

XS
SM
MD
LG