Accessibility links

اكتشاف مدينة أثرية كبيرة في إسرائيل


خبراء آثار وعمال أثناء عمليات التنقيب في الموقع الأثري قرب بلدة "موتسا"

اكتشف علماء آثار في إسرائيل مدينة تعود للعصر الحجري الحديث بالقرب من القدس، وفقا لهيئة الآثار الإسرائيلية.

وتم اكتشاف المستوطنة، التي يعتقد أنها أنشأت قبل نحو تسعة آلاف سنة، في موقع أثري بالقرب من بلدة "موتسا" الواقعة على بعد خمسة كيلومترات غربي القدس.

وقالت هيئة الآثار الإسرائيلية إن المستوطنة، التي تتراوح مساحتها بين 30 و 40 هكتارا، كانت تضم آلاف رؤوس الأسهم التي كانت تستخدم للصيد وفي الحروب.

وكذلك عثر على شفرات سكاكين ومناجل وقطع مجوهرات وتماثيل تعود إلى عصور ما قبل التاريخ.

وقال خبيرا الآثار حمودي الخليلي ويعقوب فاردي في بيان مشترك "إن المستوطنة هي الأكبر المكتشفة في إسرائيل والتي تعود للعصر الحجري الحديث".

وأضافا "عاش ما لا يقل عن ألفين إلى ثلاثة آلاف شخص في هذه المستوطنة، وهو ما يوازي مدينة حديثة في المقاييس الحالية".

ووجد علماء الآثار مجموعة كبيرة من المباني، تمثل بقايا منشآت عامة ومساحات كانت تستخدم في الطقوس الدينية ودفن الموتى، كما تم العثور على أماكن خاصة بتخزين الحبوب.

XS
SM
MD
LG