Accessibility links

الأمن يتصدر محادثات السيسي وعبد المهدي


السيسي وعبد المهدي خلال مؤتمر صحافي مشترك في القاهرة

شدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السبت على ضرورة "استكمال الجهود لمحاربة الإرهاب"، مطالبا المجتمع الدولي بوضع "آلية فعالة" للتعامل مع انتقال "الإرهابيين" من مناطق النزاع إلى بقية دول المنطقة.

وجاءت تصريحات السيسي إثر استقباله رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في القاهرة عشية قمة ثلاثية يشارك فيها أيضا العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني.

وقال السيسي في مؤتمر صحافي مشترك مع عبد المهدي إن "لا سبيل للقضاء على هذا الوباء اللعين إلا بالمواجهة الشاملة، بما في ذلك التصدي بحزم لكل من يدعم الإرهاب والتطرف بالمال أو السلاح، أو بتوفير الملاذ الآمن له أو حتى التعاطف معه".

وأضاف "كما أدعو المجتمع الدولي لوضع آلية فعالة للتعامل مع ظاهرة انتقال المقاتلين الإرهابيين الأجانب من مناطق النزاع وانتشارهم في باقي دول المنطقة".

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي من جهته قال إن "العراقيين هزموا الإرهاب وهم جادون في بناء مستقبلهم".

وأضاف أنه بحث مع السيسي "تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة وتوحيد الجهود ضد الإرهاب الذي يمثل عدوا مشتركا".

وأفادت مراسلة الحرة في القاهرة بأن القمة الثلاثية بين السيسي وعبد المهدي والملك عبد الله، سيسبقها اجتماع لوزراء الخارجية ومسؤولي المخابرات في الدول الثلاث.

وبدأ عبد المهدي السبت زيارة رسمية إلى مصر تستغرق يومين، هي الأولى له منذ توليه رئاسة الوزراء في العراق في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

XS
SM
MD
LG