Accessibility links

الإعصار لين يهدد هاواي رغم تراجع قوته


هونولولو بولاية هاواي

تراجعت قوة الإعصار لين إلى عاصفة من الفئة الثالثة، لكنه ما زال يعصف بولاية هاواي الأميركية محملا برياح قوية وأمطار غزيرة تسببت في سيول وانهيارات أرضية وأمواج عاتية فيما مكث السكان بمنازلهم انتظارا لانتهاء العاصفة.

وقالت المتحدثة باسم وكالة الدفاع المدني في هاواي كيلي ووتن الخميس إن العاصفة ما زالت تتشكل فوق المحيط الهادي على بعد نحو 290 كيلومترا جنوب شرقي بلدة كايلوا-كونا وإن الأمطار راكمت مياها تزيد عن 30 سنتيمترا على الجانب الشرقي من جزيرة بيغ أيلاند في هاواي.

وقال رئيس بلدية هونولولو كيرك كالدويل في مؤتمر صحافي إن "لين.. رغم تراجع شدته فهو يغطي مساحة واسعة ومحملا بالأمطار بشدة وسيظل حولنا لفترة لأنه يتحرك ببطء. لهذا نتخذ إجراءات احترازية كثيرة هنا".

ولم ترد تقارير عن إصابات لكن تم إغلاق ما لا يقل عن 14 طريقا بسبب السيول والانهيارات الأرضية في الولاية المطلة على المحيط الهادي.

وتلقى السياح نصيحة بالابتعاد عن معلم سياحي شهير على جزيرة ماوي يطلق عليه المسابح السبعة المقدسة وهو عبارة عن مجموعة شلالات وكهوف جذابة.

وكتب حاكم هاواي ديفيد إيغي على "تويتر": "سيول تهدد الحياة. نحن في وضع خطير للغاية. تجنبوا التحرك غير الضروري".

ومع تحرك لين باتجاه الشمال الغربي بسرعة عشرة كيلومترات في الساعة، خفضت هيئة الأرصاد الجوية درجته إلى عاصفة من الفئة الثالثة وفق مقياس سافير-سمبسون المكون من خمس درجات، مصحوبا برياح سرعتها 200 كيلومتر في الساعة.

XS
SM
MD
LG