Accessibility links

إدارة ترامب "تفرج بصمت" عن 100 مليون دولار للجيش اللبناني


عناصر في الجيش اللبناني في صيدا

أفادت وكالة أسوشيتد برس، الاثنين، بأن إدارة الرئيس دونالد ترامب "أفرجت بصمت عن أكثر من 100 مليون دولار من المساعدات العسكرية للبنان بعد أشهر من التأخير غير الواضح الأسباب".

ونسبت الوكالة النبأ إلى موظفيْن في الكونغرس ومسؤول في الإدارة الأميركية طلبوا عدم كشف هوياتهم لأنهم غير مخولين بالحديث علنا عن الخطوة.

وذكرت الوكالة أن 105 مليون دولار من التمويل العسكري الأجنبي المخصص للجيش اللبناني تم الإفراج عنها الأسبوع الماضي، وأن المشرعين أبلغوا بالإجراء الاثنين.

وظلت الأموال في مكتب الإدارة والميزانية منذ سبتمبر على الرغم من أنها حصلت على موافقة الكونغرس فضلا عن دعم كبير من كل من البنتاغون ووزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي.

ولم يقدم البيت الأبيض أي توضيح حول التأخير رغم استفسارات متكررة من الكونغرس ووسائل الإعلام، وفق أسوشيتد برس.

يذكر أن مسؤولا في الخارجية الأميركية صرح لقناة الحرة في الثاني من نوفمبر الماضي، بأن الولايات المتحدة لم تقم بتأخير أي نفقات أو مشتريات لمعدات عسكرية أميركية للجيش اللبناني كما ذكرت تقارير إعلامية.

وأضاف المسؤول أن "الولايات المتحدة تبقى ملتزمة بتقوية قدرة القوات المسلحة اللبنانية لتأمين حدود لبنان والدفاع عن سيادته والحفاظ على استقراره".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG