Accessibility links

الاتحاد الأفريقي يوقف قرار أثيوبيا بترحيل جبريل إبراهيم 


رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم (أرشيفية)

نجحت تدخلات قادها مفوض الاتحاد الأفريقي موسى فكي فى وقف إجراءات مغادرة رئيس حركة العدل والمساواة السودانية جبريل إبراهيم وعدد من قادة الحركة الأراضي الأثيوبية، وفقا لما ذكرته مصادر مسؤولة للحرة الأحد.

يأتي هذا بعد طلب السلطات الأثيوبية من جبريل مغادرة أراضيها، لكن المسؤول الإعلامي بقوى الحرية والتغيير، خالد بحر، قال إن جبريل إبراهيم، باقٍ في الأراضي الإثيوبية، مضيفا عبر صفحته في "فيسبوك" إنه "حدث سوء فهم وتم حله"

ولم يوضح السبب وراء قرار أثيوبيا ترحيل إبراهيم، وذكرت وسائل إعلام أن السلطات الأثيوبية تقدمت باعتذار حول ما حصل للخرطوم.

وأشارت المصادر إلى أن وفد حركة العدل والمساواة عاد إلى مقر إقامته وسيواصل في المشاورات الجارية، في العاصمة الأثيوبية، أديس أبابا، بين قوى الحرية والتغيير وقيادات الجبهة الثورية.

وقد أجل التوقيع على الاتفاق بين قوى المعارضة والمجلس العسكري مرات عدة بسبب تخالف الآراء بين المعارضة والمجلس العسكري الانتقالي حول تأمين الحصانة القضائية لأعضاء المجلس وعدم حسم ملف نسبة "الحرية والتغيير" في المجلس التشريعي وانسحاب قوات الدعم السريع من الخرطوم.

ويأتي الاتفاق بعدما شهدت البلاد فض اعتصام عنيف جرى أمام القيادة العامة في الخرطوم خلال حكم المجلس العسكري للبلاد.

ويأتي هذا وسط حوار مطول حول الدور الذي سيلعبه المجلس العسكري في المرحلة السياسية القادمة تمهيدا لتأسيس سلطة مدنية بالكامل، بالأخص بعد استلام المجلس العسكري الانتقالي للسلطة بعد إسقاط نظام عمر البشير بقيادة محمد حمدان دوقلو المعروف باسم "حميدتي".

XS
SM
MD
LG