Accessibility links

قصة الاختراع الإسباني الذي رفضه تشرشل واستغله هتلر


ونستون تشرشل

رفض رئيس الوزراء البريطاني الأسبق ونستون تشرشل، استعمال فكرة اختراع إسباني لبناء ملاجئ لحماية البريطانيين من القصف النازي خلال الحرب العالمية الثانية، وكان الثمن باهظا، إذ قتل حوالي 40 ألف بريطاني في غارات لقوات هتلر.

وبدأت قصة الاختراع إبان الحرب الأهلية الإسبانية، إذ اهتدى مهندس إسباني إلى فكرة لبناء ملاجئ مضادة للقنابل، وأثبتت فعاليتها بعدما نجا كل من احتمى بها في إقليم برشلونة أثناء المعارك.

وجاءت فكرة الملاجئ، حسب تقرير لصحيفة "اي بي سي" الإسبانية، بعد دراسة طويلة ومعمقة قام بها المهندس الإسباني للقنابل وتأثيرها على المباني، وكان شكل الملجأ يجب أن يكون متدرجا حتى لا تنفذ القنابل أو شظاياها إلى الداخل، كما كان يشترط أن يكون للملجأ منفذان، حتى إذ سد أحدهما بالأنقاض، يمكن للمخبين فيه الفرار من المنفذ الآخر.

وشكل الأمر معجزة حقيقية للجمهوريين في جميع أنحاء المنطقة الشمالية الشرقية من إسبانيا: لم يقتل أي شخص من بين جميع من احتموا داخل المأوى.

وكان يتم تجهيز معظمها بالخدمات الأساسية مثل الإضاءة والتهوية ومقاعد للجلوس، والمراحيض أو خزانات الأدوية. كما أنها كانت رخيصة التكلفة.

وجذب الاختراع الإسباني انتباه عدد من المهندسين الإنكليز الذين جاءوا إلى برشلونة في أوائل عام 1939. وأخذوا الفكرة إلى بلدهم، وقدموها إلى الحكومة التي كانت تفكر حينها في كيفية حماية سكانها من قصف محتمل.

لكن تشرشل رفض الفكرة الإسبانية، وسمح بملاجئ تحمل اسم وزير الدفاع البريطاني "أندرسون". وكانت فردية على عكس الملجأ الإسباني الذي كان مكانا جماعيا.

هرب المهندس الإسباني إلى فرنسا وبمساعدة من المخابرات البريطانية، وصل إلى لندن. الناس الذين ساعدوه، اعتقدوا أنه إذا بدأ القصف النازي يمكنهم الاعتماد على العمل الهندسي العظيم للإسباني، غير أن الحكومة البريطانية جددت رفضها.

وتعللت الحكومة البريطانية بأن الملجأ الإسباني مريح، ويمكن أن يسبب تراخي البريطانيين ويجعلهم جبناء عاجزين عن الذهاب إلى العمل.

لسوء الحظ، سرعان ما بدأ ينظر إلى أن الإسباني كان على حق. فعندما حل الشتاء كانت ملاجئ "أندرسون" باردة ورطبة، وكانت فعالة ضد الشظايا فقط وليس القنبال.

وقتل الطيران النازي أكثر من 40 ألف شخص، وهي حصيلة ثقيلة كان يمكن تجنبها، ومع ارتفاع عدد القتلى، اعترف تقرير سري بريطاني بأن رفض فكرة ملاجئ المهندس الإسباني كان قرارا كارثيا بالنسبة للبلد.

أدرك تشرشل هذا في وقت متأخر قليلا، وحاول الدفاع عن نفسه في مجلس العموم. وفي أكتوبر 1940، أقال وزير دفاعه أندرسون لتخفيف الانتقادات ضده.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG