Accessibility links

البيت الأبيض: ترامب يتابع الوضع في العراق عن كثب


ترامب يتابع الوضع في العراق بعد تعرض مرافق أميركية لهجمات صاروخية من إيران

أكد البيت الأبيض مساء الثلاثاء أن الرئيس دونالد ترامب أحيط علما بالتقارير الواردة بشأن تعرض قاعدة عين الأسد الأميركية في العراق لقصف صاروخي و"يتابع من كثب" تطورات الأوضاع مع فريقه للأمن القومي.

وقالت ستيفاني جريشام المتحدثة باسم البيت الأبيض في تغريدة "نحن على علم بتقارير الهجمات على المنشآت الأميركية في العراق. تم إطلاع الرئيس وهو يراقب الموقف عن كثب ويتشاور مع فريقه للأمن القومي".

وذكرت مصادر أمنية لوكالة فرانس برس أن تسعة صواريخ على الأقل سقطت على قاعدة عين الأسد الجوية في وقت متأخر من يوم الثلاثاء بعد أن تعهدت الفصائل الموالية لطهران في العراق "بالرد" على غارة أميركية بطائرة مسيرة أسفرت عن مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني في بغداد الأسبوع الماضي.

وقالت وكالة أنباء فارس الإيرانية في تغريدة إن صواريخ باليستية إيرانية أطلقت على قاعدة عين الأسد الجوية حيث تتمركز قوات أميركية.

وأعلنت طهران إطلاق 10 صواريخ على قاعدة عين الأسد العراقية، وفقا للتلفزيون الإيراني.

وأكد مسؤول أميركي لـ ABC News أن "الصواريخ الباليستية أطلقت من داخل إيران على عدة منشآت عسكرية أميركية داخل العراق صباح الأربعاء بالتوقيت المحلي.

وقال المسؤول إن المنشآت تشمل "أربيل في شمال العراق وقاعدة الأسد الجوية" في غرب العراق.

واجتمع الرئيس الأميركي مع وزيري الدفاع مارك إسبر والخارجية مايك بومبيو في البيت الأبيض، لبحث الرد على الهجوم الإيراني على القواعد الأميركية في العراق.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG