Accessibility links

البيطرة والطهي والصرافة.. ثانوية أميركية تقدم مناهج غير عادية


مدرسة ووستر الثانوية الفنية- الصورة من حساب المدرسة على فيسبوك

مدرسة ووستر الثانوية الفنية في ولاية ماساتشوستس مدرسة غير عادية.

يدرس طلاب هذه المدرسة الفنية المهنية مجالات قد لا تتاح في الكثير من المدارس الأخرى.

بفضل التعليم المتقدم والخبرة العملية التي تتيحها المدرسة، بنى طلابها جسرا طوله حوالي 15 مترا في حديقة تاريخية مجاورة، ويقومون حاليا بتصميم تمثال لقدامى المحاربين.

تصل نسبة التخرج في المدرسة إلى 99 في المئة، مع العلم أن نسبة التخرج من المدارس على المستوى الوطني هي 84 في المئة.

86 في المئة من طلاب مدرسة ووستر يلتحقون بالجامعات.

مدرسة ووستر توجد في ولاية متميزة في التعليم. حاكم الولاية تشارلي بيكر يقول إن المدارس المهنية ساهمت بشكل كبير في هذا التميز.

تضم المدرسة أكثر من 1400 طالب، وإلى جانب الدروس الثانوية النموذجية، يدرس طلابها 22 مجالا دراسيا فنيا ومهنيا، بعضها ليس متوفرا في أي ثانوية أخرى، مثل البيطرة التي تدرس في عيادة خاصة داخل المدرسة.

"التجربة العملية" التي تتيحها العيادة لطلابها أهم ما يميزها، بحسب مديرها الدكتور غريغ ولفس.

دانيال، طالب في المدرسة، لديه دافع قوي في التعلم لأنه يحب الحيوانات منذ الصغر، والعيادة أتاحت له فرصة التعامل معها. يأمل الطالب أن يفتح عيادة خاصة به يوما ما.

في قسم التقنية الحيوية، توفر المدرسة معدات تستخدم عادة على مستوى الجامعات. يتعلم طلاب القسم فحص واستخراج الحمض النووي الخاص بهم، وكيفية حل جرائم (وهمية).

صافية، طالبة في القسم، تريد أن تكمل دراستها في هذا المجال عندما تلتحق بالجامعة، وتأمل أن تصبح طبيبة أطفال وتصمم برنامجا يساعد على حماية أدمغة الأطفال.

يتدرب الطلاب في مدرسة ماساتشوستس على تصليح السيارات وفنون السباكة واللحام.

في المدرسة أيضا "اتحاد ائتماني" يمنح للطلاب فرصة العمل صرافين.

وتوفر المدرسة دروسا في فنون التجميل تعلم الطلاب طلاء الأظافر وتعرفهم على علاجات الوجه.

يتعلم الطلاب أيضا طهي الطعام وخبز المعجنات، ويقومون بإعداد الطعام لحوالي 75 مناسبة سنويا.

XS
SM
MD
LG