Accessibility links

الجيش الأميركي يتخلى عن الأقراص المرنة في الأوامر النووية


الجيش الأميركي كان يعتمد على الأقراص المرنة في نقل الأوامر النووية

في عام 2014 تأكد اعتماد الجيش الأميركي على الأقراص المرنة Floppy Disks التي تعود إلى حقبة السبعينات في نقل الأوامر النووية.

وكان الجيش الأميركي يعتمد على هذه الأقراص المرنة لاستلام أوامر إطلاق الأسلحة النووية من الرئيس الأميركي بشكل مباشر.

لكن القيادة الاستراتيجية الأميركية أعلنت مؤخرا استغناءها عن الأقراص المرنة في هذه العملية، وسيحل مكانها الأقراص الصلبة الساكنة Solid State Drives، وفقا لما نقل موقع "إنغادجت".

واعتاد الجيش الأميركي على استخدام هذه الأقراص المرنة لنقل أوامر إطلاق الأسلحة النووية لأنها غير قابلة للاختراق.

واستخدمت الأقراص المرنة في عالم الكمبيوتر في السبعينات قبل أن تحل مكانها الأقراص الليزرية ثم ذاكرات الفلاش وثم الأقراص الصلبة الساكنة التي لا تعتمد على أطباق تخزين ومحركات.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG