Accessibility links

الجيش الإسرائيلي يتعهد بكشف "معلومات مثيرة للاهتمام" عن أبناء إيران المدللين


صورة من حساب أبناء طهران الأغنياء على إنستغرام

تعهد الجيش الإسرائيلي بكشف "معلومات مثيرة للاهتمام" عن الأبناء المدللين للمسؤولين الذين يسيطرون على مقاليد السلطة في إيران.

وكتب الجيش الإسرائيلي على حسابه الناطق بالفارسية، الثلاثاء "الكثير منكم سبق أن سمع عن أبناء طهران الأثرياء"، مستخدما الهاشتاغ #therichkidsoftehran، مضيفا "هل تساءلتم أين يتجول أبناء كبار مسؤولي النظام الإيراني هذه الأيام؟".

وتابع "سننشر قريبا معلومات مثيرة للاهتمام عن الموضوع"، مرفقا التغريدة بصورة كتب عليها أن المعلومات ستنشر خلال 24 ساعة.

وفي تغريدة أخرى، أشار الجيش الإسرائيلي بالفارسية إلى المؤسسات الخاضعة لسيطرة قادة إيران وأقرب حلفائهم، مؤكدا أن تلك المؤسسات لديها ميزانيات تصل إلى 30 مليار دولار في حين لا تدفع أي ضرائب.

وينتقد المواطنون الإيرانيون أبناء قادة النظام على الإنترنت، الذين غالبا ما يطلق عليهم وصف "أغازاده" الذي يعني "نبيل المولد"، لكنه مصطلح مهين يستخدم للتعبير عن الامتيازات التي يحظى بها هؤلاء وحياة البذخ التي يعتقد كثيرون أنهم يعيشونها.

يذكر أن وسم "#therichkidsoftehran"، هو حساب على إنستغرام يستخدم لنشر صور وتسجيلات للحياة الفاخرة في الأحياء الغنية في طهران.

وانتشرت في وقت لاحق حسابات ذات غرض مماثل في كل من مشهد، ثاني أكبر المدن الإيرانية وعاصمة محافظة خوزستان الغنية بالنفط، وكذلك الأحواز وأصفهان وسط البلاد.

ومنذ الثورة الإسلامية في 1979، كانت العلاقات بين إيران وإسرائيل عدائية، لكنها المرة الأولى التي يجلب فيها أبناء قادة إيران إلى الصراع.

وكان موقع "ولا نيوز" الإسرائيلي، قد ذكر في الربيع الماضي أن قسم المخابرات التابع للجيش الإسرائيلي في الأردن، أدرج خطة للكشف عن أسرار الأثرياء في إيران.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG