Accessibility links

الجيش الجزائري: مع الإرادة الشعبية


الفريق قايد صالح(وسط)

جدد الجيش الجزائري الأربعاء وقوفه إلى جانب الإرادة الشعبية المعبر عنها خلال المسيرات الضخمة التي ينظمها الجزائريون كل جمعة منذ 22 شباط/ فبراير الماضي واصفا العلاقة بينه وبين الشعب بـ "الوجدانية".

وفي افتتاحية مجلة الجيش لشهر أيار/ مايو الجاري، والتي تصدر عن وزارة الدفاع وتعتبر لسان حال الجيش الجزائري، ندد الجيش الجزائري بمحاولات بعض من وصفهم بـ"المتآمرين" "ضرب المصلحة العليا للوطن عرض الحائط".

افتتاحية الجيش ذكرت بما قاله قائد أركان الجيش الفريق أحد قايد صالح، الذي قال في آخر زيارة ميدانية له "إننا بصدد تفكيك الألغام التي يعرف الشعب الجزائري من زرعها في كامل مؤسسات الدولة".

واتهم الجيش قنوات إعلامية لم يسمها تعمل إلى جانب صفحات فيسبوكية على بث أخبار زائفة لتغليط الرأي العام و"فك الارتباط بين الشعب وجيشه".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG