Accessibility links

الجيش الكوري يفصل ضابطا بعد تغيير جنسه


الرقيب في هيئة أركان الجيش الكوري الجنوبي بيون هي-سو يبكي متأثرا بقرار الجيش فصله

أعلن الجيش الكوري الجنوبي، الأربعاء، قرارا بعدم السماح لضابطة خضعت لجراحة تحول جنسي بالاستمرار في الخدمة في الجيش.

وكالة الأنباء الكورية ذكرت أن الضابط خضع جراحة تحول جنسي أواخر السنة الماضية، وبعدها عبرت عن رغبتها في الاستمرار بتأدية الخدمة العسكرية.

الجيش كشف في بيان تداولته وسائل إعلام محلية برر القرار بعدم إمكانية الضابطة أداء مهامها بعد العملية التي تحولت فيها من ذكر إلى أنثى.

وجاء في البيان بحسب وكالة الأنباء الكورية "قررت اللجنة تسريحه من الجيش، لأن ما حدث يعد سببا يعيقه عن استمرار الخدمة في الجيش بموجب القوانين ذات الصلة، بما يشمل قانون إدارة الأفراد العسكريين."

الجيش نفى أن يكون قراره تمييزيا وأشار إلى أنه "تم اتخاذ القرار وفقا للإجراءات القانونية الواجبة، بناء على نتائج الفحص الطبي".

الرقيب بيون هي-سو يبكي بعد قرار فصله
الرقيب بيون هي-سو يبكي بعد قرار فصله

وأكد أنه "سيواصل بذل جهود مختلفة لحماية حقوق الإنسان لمن يؤدون الخدمة العسكرية ومنع أي تمييز لا مبرر له."

"معاق"

وفي وقت سابق وصف فريق طبي عسكري بأن المجندة المعنية بالفصل بأنها "شخص معاق" وقدم ذلك على أنه مبرر لفصلها.

ويوجب نظام التجنيد الكوري الجنوبي، على جميع الرجال الأصحاء جسديا تأدية خدمة عسكرية إجبارية لمدة عامين.

ويتم تسريح من يغيرون جنسهم بشكل تلقائي من الخدمة العسكرية.

اللجنة الكورية لحقوق الإنسان نصحت قائد الجيش ،الثلاثاء، بتأجيل اجتماع اللجنة، مشيرة إلى إمكانية أن يخرج القرار بشكل ينطوي على تمييز ضد الجندية، لكن الجيش عقد الجلسة كما كان مقرر لها، وأعلن قرار الفصل.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG