Accessibility links

الحكومة البريطانية ستنشر تقريرا عن التدخل الروسي بعد الانتخابات


جانب من إحدى جلسات مجلس العموم البريطاني

أفاد وزير الأمن البريطاني براندون لويس، الأحد، بأن حكومة لندن ستنشر تقريرا برلمانيا عن التدخل الروسي في السياسة البريطانية بعد الانتخابات المقرر إجراؤها في 12 ديسمبر المقبل.

واتهم معارضون الحكومة البريطانية بتأجيل الكشف عن تقرير لجنة المخابرات والأمن في البرلمان، لأنه قد يحتوي على معلومات محرجة عن رئيس الوزراء بوريس جونسون وحزبه.

وقال لويس لقناة "سكاي نيوز" التلفزيونية، إنه لا يمكن نشر التقرير خلال فترة ما قبل الانتخابات التي تحدد قواعد بشأن الإعلانات الحكومية خلال الحملة الانتخابية.

وتابع "نريد أن نتأكد خاصة حينما يتعلق الأمر بالأمن القومي، أننا نمر بهذه العملية بشكل صحيح تماما. لا يمكننا نشر أشياء خلال الانتخابات العامة، ولكن بعد الانتخابات سيتم نشر هذا التقرير".

وحصل التقرير الذي أعدته لجنة المخابرات والأمن بالبرلمان، على تصريح الأجهزة الأمنية لنشره، لكن مكتب رئيس الوزراء لم يوافق على ذلك.

وتعكف لجنة المخابرات والأمن على بحث مزاعم عن نشاط روسي استهدف المملكة المتحدة، بما في ذلك خلال الاستفتاء على عضوية الاتحاد الأوروبي عام 2016، حين كان جونسون أحد المؤيدين البارزين لانسحاب بريطانيا من التكتل "بريكست".

واتهمت بريطانيا روسيا بالتدخل أو محاولة التدخل في انتخابات بدول غربية. ونفت موسكو ذلك مرارا، وقالت إن الغرب مصاب بما وصفته بـ"هيستيريا مناهضة روسيا".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG