Accessibility links

الحوثيون يحتجزون سفينتين كوريتين جنوبيتين وأخرى سعودية


سفينة محملة بالوقود في ميناء الحديدة

أعلن مسؤولون كوريون جنوبيون الثلاثاء أن اثنتين من أصل ثلاث سفن احتجزها الحوثيون في اليمن في نهاية الأسبوع الماضي، هما كوريتان جنوبيتان.

والسفن وهي حفار بحري تابع لشركة كورية جنوبية تقطره سفينة كورية جنوبية وأخرى ترفع العلم السعودي احتجزها الحوثيون في الطرف الجنوبي من البحر الأحمر الأحد، وفق وزارة الخارجية في سيول.

ويأتي الحادث في أعقاب تراجع ملحوظ في هجمات الحوثيين على السعودية، وإعلان مسؤول سعودي أن المملكة فتحت "قناة اتصال" مع الحوثيين المدعومين من طهران.

وتم نقل ما مجموعه 16 شخصا من أفراد الطواقم، اثنان منهم كوريان جنوبيان، إلى ميناء الصليف حيث يحتجزهم الحوثيون، وفق الوزارة.

وقال المسؤولون في بيان "جميع مواطنينا بصحة جيدة وفي أمان".

وأرسلت سيول السفينة شيونغي، التي تنتشر في مهمة مكافحة القرصنة وكانت ترسو قبالة سواحل عمان، إلى المياه القريبة من مكان الحادث.

وأضاف البيان "نقوم بكل ما في وسعنا للإفراج عن مواطنينا في أقرب وقت".

وأكد رئيس اللجنة الثورية العليا للمتمردين محمد الحوثي أن قواته استولت على سفينة في "حالة اشتباه" قبالة السواحل اليمنية.

ومطلع الشهر الجاري، أعلن مسؤول سعودي عن "قناة مفتوحة" بين المملكة ومتمردي اليمن منذ 2016 لإحلال السلام في البلد الغارق في نزاع مسلح، وذلك بعد أسابيع على توقف هجمات المتمردين على المملكة.

ويسيطر الحوثيون على صنعاء ومناطق أخرى في اليمن منذ العام 2014. وتدخلت السعودية على رأس تحالف عسكري في 2015 لوقف تمددهم.

ومنذ 2015 قتل عشرات آلاف الأشخاص غالبيتهم مدنيون في النزاع الذي وصفته الأمم المتحدة بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG