Accessibility links

السعودية تتهم أستراليا بـ "العنصرية واستهداف المسلمين"


مؤيدون للاجئين في أستراليا-أرشيف

اتهمت المملكة العربية السعودية الحكومة الأسترالية، الخميس، بالعنصرية ودعم الإرهابيين المعادين للإسلام مثل قاتل كرايستشيرش.

جاء ذلك ردا على البيان الذي أصدرته هذا الأسبوع 24 دولة بقيادة أستراليا، للتنديد بما وصفوه بـ "انتهاك السعودية لحقوق الإنسان والاحتجاز التعسفي والتعذيب والاختفاء القسري ومقتل جمال خاشقجي".

وكان سفير أستراليا لدى الأمم المتحدة، سالي مانسفيلد ألقى بياناً نيابة عن 24 دولة أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، شجب فيه ما تقوم به السعودية، "من عنف وانتهاكات لحقوق الإنسان" وخاصة "ضد معارضي نظام الحكم"، على حد وصف البيان.

وقال مانسفيلد "نحن قلقون للغاية بشأن وضع حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية". وأضاف "لا يزال الفاعلون في المجتمع المدني في المملكة العربية السعودية يواجهون الاضطهاد والترهيب".

وتابع "يظل المدافعون عن حقوق الإنسان والناشطات في مجال حقوق المرأة والمعارضون رهن الاحتجاز ويتعرضون للتهديد، إننا نشعر بالقلق إزاء أنباء التعذيب والاحتجاز والاختفاء القسري والمحاكمات الجائرة ومضايقة الرجال والنساء وأسرهم وزملائهم".

البيان وقعه ممثلو 24 دولة تتقدمهم المملكة المتحدة وكندا وألمانيا ونيوزيلندا.

يذكر أن المملكة العربية السعودية عضو في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة المؤلف من 47 دولة.

وردا على اتهامات الدول الموقعة على البيان، أطلق سفير السعودية لدى الأمم المتحدة عبد العزيز الوصل، عريضة يتهم فيها أستراليا باستهداف الأقليات والمهاجرين خاصة المسلمين منهم.

وقال الوصل "لسوء الحظ، لقد أصبحت هذه السياسة مقبولة من طرف بعض البرلمانات الغربية، بل أصبحت تحظى برعاية بعض الحكومات".

وأضاف "نرى في بعض البلدان، صورا للتطرف ضد المسلمين، نرى كره الأجانب والعنصرية، المشكلة أن بعض الحكومات تتعاطف معهم، مثل أستراليا".

وفي تعليقه على البيان الذي وقعته أستراليا، قال "لقد استمعنا بمفاجأة كبيرة إلى بيان أستراليا نيابة عن مجموعة من الدول ووجدنا العديد من الأخطاء والمعلومات المضللة ضد بلدي".

ونوه الوصل في السياق بسياسة الإصلاح الشامل التي تنتهجها السعودية وقال "تواصل المملكة سياساتها الإصلاحية وفقًا لقيمها وتعاليمها الإسلامية، خاصة فيما يتعلق بحقوق المرأة."

يشار إلى أن بيان استراليا ركز كثيرا على حادثة مقتل الصحفي السعودي داخل قنصلية بلاده في تركيا. وقال في البيان الذي تلاه أمام الأمم المتحدة "من المهم أن تتحقق الحقيقة وأن تتحقق المساءلة بخصوص مقتل خاشقجي، ندعو إلى وضع حد للإفلات من العقاب على التعذيب والقتل خارج نطاق القضاء".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG